نشطاء سوريون: 80 قتيلا في انحاء البلاد.. والجيش يواصل عملياته ضد المسلحين

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/606635/

أفاد ناشطون ان ما يزيد عن 80 شخصا قتلوا يوم 1 فبراير/شباط في أعمال عنف متفرقة في سورية، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان. كما تناقلت مواقع المعارضة السورية انباء عن وقوع اشتباكات عنيفة في محيط مخفَر جوبَر بالضواحي الشرقية من العاصمة السورية دمشق.

أفاد ناشطون ان ما يزيد عن 80 شخصا قتلوا يوم 1 فبراير/شباط في أعمال عنف متفرقة في سورية، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان. كما تناقلت مواقع المعارضة السورية انباء عن وقوع اشتباكات عنيفة في محيط مخفَر جوبَر بالضواحي الشرقية من العاصمة السورية دمشق.

واضاف ناشطون ان مظاهرات مناهضة للنظام السوري خرجت بعد صلاة الجمعة تحت شعار "المجتمع الدولي شريك الأسد في مجازره"، موضحين ان المظاهرات كانت في عدد من المناطق بدمشق وريفها وحلب ودرعا وادلب نادت باسقاط النظام، فيما شهدت عدة مناطق بريف دمشق وحلب عمليات عسكرية واشتباكات بين الجيش ومعارضين مسلحين.

كما افادت مصادر المعارضة ان بلدات ومدن جديدة عرطوز وزملكا ومسرابا ومديرا وخان الشيح ودروشا تعرضت للقصف من قبل الجيش, لافتة الى "تجدد القصف من قبل الجيش على مدن داريا والمعضمية ودوما وحرستا".

وقالت المعارضة ان احياء في حلب شهدت اشتباكات عنيفة بين الجيش ومعارضين مسلحين، لافتة الى تعرض بلدة السفيرة ومحيط خان طومان، بريف حلب، للقصف ترافق مع اشتباكات عنيفة بين الجيش ومعارضين مسلحين. وتابعت المصادر ان اشتباكات مماثلة وقعت في محيط مطار كويرس بريف حلب.

واشارت المصادر الى تعرض منطقة الحولة والرستن وتلبيسة في ريف حمص لقصف من الجيش، مشيرة الى ان  احياء الخالدية وحمص القديمة تعرضت للقصف من قبل الجيش يرافقها اصوات عدة انفجارات.

سانا: الجيش يواصل ملاحقة الارهابيين

من جانبها قالت وكالة الانباء السورية (سانا) ان وحدات من الجيش نفذت سلسلة عمليات ضد المجموعات الإرهابية المسلحة فى مزارع حرستا ودوما والشيفونية وعربين وحران العواميد دمرت خلالها عددا من التجمعات والأوكار بما فيها من أسلحة وذخيرة وإرهابيين. وتابعت ان وحدات من الجيش واصلت ملاحقتها لفلول الإرهابيين في مدينة داريا وأوقعت العديد من القتلى والمصابين فى صفوفهم وصادرت لهم أسلحة وذخيرة.

واشارت سانا الى ان وحدات من القوات المسلحة استهدفت تجمعات للإرهابيين في العزيزة والحاضر وقراصي وخان طومان والمنصورة وماير، بريف حلب، ما أسفر عن القضاء على عدد من الإرهابيين وتدمير أوكار أسلحتهم وعدد من وسائل تنقلهم.

وتابعت سانا ان وحدة أخرى من الجيش استهدفت تجمعا للإرهابيين في قرية عين حسين الشمالي بمنطقة المشرفة ما أدى إلى إصابة ومقتل عدد من الإرهابيين ودمرت سيارة شاحنة محملة بالأسلحة قادمة من بلدة دير فول إلى قرية العامرية.

المصدر: وكالات+سانا

الأزمة اليمنية