تقرير لمنظمة حقوقية: أطفال سورية تعرضوا لعمليات تعذيب مروّعة

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/595522/

أفاد تقرير جديد صدر يوم الثلاثاء 25 سبتمبر/ايلول عن منظمة "أنقذوا الأطفال" الدولية المدافعة عن حقوق الأطفال بأن أطفال سورية تعرضوا لعمليات "تعذيب مروعة" واعتقال وخطف. ودعت المنظمة الأمم المتحدة إلى الاسراع في التحقيق حول انتهاكات حقوق الأطفال في هذا البلد.

أفاد تقرير جديد صدر يوم الثلاثاء 25 سبتمبر/ايلول عن منظمة "أنقذوا الأطفال" الدولية المدافعة عن حقوق الأطفال بأن أطفال سورية تعرضوا لعمليات "تعذيب مروعة" واعتقال وخطف. ودعت المنظمة الأمم المتحدة إلى الاسراع في التحقيق حول انتهاكات حقوق الأطفال في هذا البلد.

واعتمد تقرير المنظمة التي مقرها بريطانيا على روايات لأطفال في مخيمات اللاجئين على الحدود السورية فروا من بلادهم بسبب الأوضاع الواقعة هناك، وفقا لهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي".

وتضمن التقرير "شهادات صادمة لأطفال سوريين تعرضوا لهجمات وحشية ورأوا ذويهم وأشقاءهم وأطفالا آخرين يموتون"، كما شمل التقرير روايات "لأطفال شاهدوا وحتى تعرّضوا لأعمال تعذيب".

وأورد التقرير قصة صبي سوري يبلغ من العمر 15 عاماً قال فيها إنه "تعرض لتعذيب في مدرسته القديمة التي تحوّلت الى مركز اعتقال لمدة 10 ايام أمضاها محروماً من الطعام". وأظهر الصبي الحروق في جسده قائلا انهم "أطفأوا السجائر على جسدي".

وقال صبي آخر إنه شاهد طفلاً في الـ6 من عمره يموت من جراء تعذيبه وحرمانه من الطعام.

وقالت كيت كارتر المتحدثة باسم المنظمة الدولية "ما سمعته من هؤلاء الأطفال أمر مرعب، لقد سمعت روايات عن أطفال في سن الـ10 تعرّضوا للتعذيب. أطفال آخرون في الـ8 كانوا ينقلون جثثاً من تحت الأنقاض بأيديهم العارية".

من جانبها أعلنت جاسمن وايتبريد وهي مسؤولة أخرى في المنظمة أن "أعمال عنف مروعة ارتكبت بحق الأطفال في سورية". وأشارت الى احتياج هؤلاء الأطفال إلى عناية خاصة "لإخراجهم من هذه التجارب المرعبة". وأبرزت المسؤولة ضرورة تسجيل شهادات هؤلاء الأطفال ليدفع الثمن من ارتكبوا أعمال العنف بحقهم.