وزير سوري: سورية قادرة على مواجهة الأزمة مهما طالت

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/595180/

صرح وزير الإعلام السوري عمران الزعبي بأن الوضع في البلاد اليوم أفضل من أي وقت مضى من "عمر المؤامرة على سورية"، مؤكدا أن دمشق قادرة على مواجهة الأزمة مهما طالت.

صرح وزير الإعلام السوري عمران الزعبي بأن الوضع في البلاد اليوم أفضل من أي وقت مضى من "عمر المؤامرة على سورية"، مؤكدا أن دمشق قادرة على مواجهة الأزمة مهما طالت وامتدت. وشدد على أن الدولة السورية لن تتفكك. أدلى الزعبي بهذا التصريح في حوار مع التلفزيون العربي السوري نشرت وكالة "سانا" مقتطفات منه السبت 22 سبتمبر/أيلول.

واعتبر الوزير أنه على المستوى الأمني شارفت الأزمة على نهايتها وأصبحت واضحة المعالم لأن الجميع بات يعرف حجم المؤامرة، حسب قوله. ورداً على سؤال حول قدرة الاقتصاد السوري على الاستمرار في الصمود، أكد الزعبي أن الاقتصاد السوري "مستهدف منذ اللحظة الأولى من الأزمة وليس الآن، وهو اقتصاد قوي بأمنه الغذائي والمائي والاكتفاء الذاتي".

قطر تحولت الى بيت مال "القاعدة"

وفي تطرقه الى موقف قطر من الأزمة السورية ودورها الإقليمي، أشار الوزير الى أن قطر بحكومتها تشكل اليوم "خطراً حقيقياً على الأمن والسلم الدوليين رغم صغر حجمها". وفي رده على سؤال حول المعلومات التي تتحدث عن تمويل قطر لخلايا الإخوان المسلمين في الإمارات، قال الزعبي إن "جزءا كبيرا من حكام قطر ينتمي للإخوان المسلمين وإلى تنظيم القاعدة وهم حولوا إمارة قطر إلى بيت مال القاعدة ويتصرفون على هذا النحو". وأضاف أن ذلك يشكل خطرا ليس على منطقة الخليج فقط بل على العالم أيضا.

وفي تعقيبه على سعي الدوحة للعب دور أكبر في المنطقة، قال الوزير: "عندما ننظر إلى مكونات السلوك القطري وما يريده في الإمارات وسورية وليبيا نجد أن حكومة قطر ليست على قدر من الخبرة السياسية ليكون لها مشروعها الذاتي بل هي مجرد أداة تمويل ومحاسبة وليست آمر الصرف الذي يقف في مكان آخر بما يخدم المشروع الصهيوني في المنطقة".

مصر تبقى دولة عربية كبرى وشريكاً مع سورية

وأكد الوزير أن مصر تبقى دولة عربية كبرى وشريكاً لسورية في الوحدة و"حرب تشرين" وفي كل المفاصل التاريخية المهمة، وقال: "إذا استعادت مصر دورها القومي فإنها ستجد الصدى والمدى الطبيعي لهذا الدور القومي في دمشق ولن تجده في الرياض أو في الدوحة أو أي عاصمة عربية قبل دمشق".

لن ينتصر أحد في سورية إلا الشعب السوري

وبشأن الموقف السوري من المبادرة الرباعية أكد وزير الإعلام أن سورية ترحب بكل جهد ومبادرة من أي دولة أو مؤسسة تريد أن تقدم خدمة لسورية الدولة والشعب وأن يكون الجهد محمولاً على نية صادقة.

ودعا الوزير الزعبي "الدول والأطراف المشاركة بالعدوان على سورية إلى الاستفادة من الفرصة السياسية السانحة للعودة عنه". وقال: "إذا اعتقد هؤلاء أن باستطاعتهم أن يحققوا نصراً في سورية فإنهم واهمون.. وفي سورية لن ينتصر أحد إلا الشعب السوري وحتى السوريين الذين حملوا السلاح ضد الدولة سيرمون هذا السلاح وسيكونون جزءاً من الشعب السوري، فنحن نعرف كسوريين كيف نتعاطى بعضنا مع بعض".

وأكد الزعبي أن الشعب السوري سيهزم "مشروع المؤامرة على الأرض"، وقال "بفضل حكمة القيادة السورية والقوات المسلحة والشعب السوري سيسقط مشروع العدوان والمؤامرة على سورية شاء من شاء وأبى من أبى مهما صرفوا من الأموال وأتوا بمسلحين.. فمشروع المؤامرة ساقط ببنيته وتكوينه وأدواته وعند التنفيذ هو ساقط أيضاً".

المصدر: سانا

الأزمة اليمنية