الحكومة السورية تحمل "عناصر إرهابية" مسؤولية خطف أعضاء في هيئة التنسيق المعارضة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/595177/

أعلنت وزارة الإعلام السورية أن بعض أعضاء هيئة التنسيق المعارضة اختطفوا على أيدي "عناصر إرهابية" لدى عودتهم الى سورية قادمين من الصين، مؤكدة ان الأجهزة الأمنية تجري "عملية واسعة للمتابعة والتحقيق".

أعلنت وزارة الإعلام السورية أن بعض أعضاء هيئة التنسيق المعارضة اختطفوا على أيدي "عناصر إرهابية" لدى عودتهم الى سورية قادمين من الصين، مؤكدة ان الأجهزة الأمنية تجري "عملية واسعة للمتابعة والتحقيق". وجاء في بيان صادر عن الوزارة مساء الجمعة 21 سبتمبر/أيلول أن عبد العزيز الخير وإياس عياش وماهر طحان تعرضوا لعملية اختطاف من جانب عناصر إرهابية أثناء مرورهم على طريق مطار دمشق الدولي.

وأكدت الوزارة أن "الأجهزة الأمنية المختصة باشرت عملية واسعة للمتابعة والتحقيق، وتحمّل من ارتكب هذا الفعل المسؤولية القانونية التامة، وتطالب الخاطفين بإطلاق سراح المعارضين المخطوفين فورا".

وكانت هيئة التنسيق الوطنية اتهمت المخابرات السورية باختطاف أعضائها الثلاثة.  وقال المكتب الإعلامي لهيئة التنسيق الوطنية في المهجر في بيان أصدره الجمعة إن الاتصال بعبد العزيز الخير رئيس مكتب العلاقات الخارجية في هيئة التنسيق الوطنية، وإياس عياش عضو المكتب التنفيذي للهيئة والقيادي في حركة الاشتراكيين العرب، وماهر طحان عضو الهيئة، فقد "بعد أقل من نصف ساعة من مرورهم على نقطة مراقبة الجوازات في مطار دمشق". وحملت الهيئة السلطات السورية المسؤولية الكاملة عن سلامة وحرية المخطوفين وطالبتها بالإفراج عنهم فورا.

المصدر: سانا + وكالات