المعلم للابراهيمي: بوصلة التحرك الأساسية هي مصلحة الشعب السوري

أخبار العالم العربي

المعلم للابراهيمي: بوصلة التحرك الأساسية هي مصلحة الشعب السوريروسيا اليوم
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/594500/

اكد نائب رئيس مجلس الوزراء السوري، وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم للمبعوث المشترك للأمم المتحدة والجامعة العربية الأخضر الإبراهيمي استعداد سورية للتعاون التام لإنجاح مهمته.

اكد نائب رئيس مجلس الوزراء السوري، وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم للمبعوث المشترك للأمم المتحدة والجامعة العربية الأخضر الإبراهيمي والوفد المرافق له الزائر لدمشق يوم الخميس 13 سبتمبر/ايلول استعداد سورية للتعاون التام لإنجاح مهمته.وأوضح المعلم للإبراهيمي بعد وصوله دمشق أنه "على الرغم من صعوبة مهمته فإن نجاحه في مساعيه الحميدة متوقف على مدى جدية بعض الدول التي منحته التفويض في مهمته هذه ومصداقيتها في مساعدة سورية، ولاسيما في ثني الدول التي تؤوي وتسلح وتمول وتدرب المجموعات الإرهابية عن فعلها هذا".واكد المعلم أن "بوصلة التحرك الأساسية في أي مبادرة هي مصلحة الشعب السوري وقراره المستقل دون أي تدخل خارجي".ونقلت وكالة "سانا" السورية عن الابراهيمي قوله فور وصوله مطار دمشق الدولي: "قدمنا إلى سورية للتشاور مع الأخوة السوريين، فهناك أزمة كبيرة في سورية واعتقد أنها تتفاقم".وستستمر زيارة الإبراهيمي الى سورية ثلاثة أيام يجري خلالها سلسلة لقاءات مع ممثلين عن المعارضة الداخلية وموظفي الأمم المتحدة والمسؤولين السوريين الرسميين بمن فيهم الرئيس بشار الاسد.هذا واكد المحلل الاستراتيجي السوري سليم حربا في حديث لقناة "روسيا اليوم" من دمشق انه "يجب على المجتمع الدولي عموما والابراهيمي التعامل مع هذه المهمة على انها تعتبر امانة ومسؤولية على المستوى الشخصي والدولي".

وأوضح المعلم للإبراهيمي بعد وصوله دمشق أنه "على الرغم من صعوبة مهمته فإن نجاحه في مساعيه الحميدة متوقف على مدى جدية بعض الدول التي منحته التفويض في مهمته هذه ومصداقيتها في مساعدة سورية، ولاسيما في ثني الدول التي تؤوي وتسلح وتمول وتدرب المجموعات الإرهابية عن فعلها هذا". واكد المعلم أن "بوصلة التحرك الأساسية في أي مبادرة هي مصلحة الشعب السوري وقراره المستقل دون أي تدخل خارجي". ونقلت وكالة "سانا" السورية عن الابراهيمي قوله فور وصوله مطار دمشق الدولي: "قدمنا إلى سورية للتشاور مع الأخوة السوريين، فهناك أزمة كبيرة في سورية واعتقد أنها تتفاقم". وستستمر زيارة الإبراهيمي الى سورية ثلاثة أيام يجري خلالها سلسلة لقاءات مع ممثلين عن المعارضة الداخلية وموظفي الأمم المتحدة والمسؤولين السوريين الرسميين بمن فيهم الرئيس بشار الاسد. هذا واكد المحلل الاستراتيجي السوري سليم حربا في حديث لقناة "روسيا اليوم" من دمشق انه "يجب على المجتمع الدولي عموما والابراهيمي التعامل مع هذه المهمة على انها تعتبر امانة ومسؤولية على المستوى الشخصي والدولي". المحلل الاستراتيجي السوري سليم حربا المصدر: وكالة "سانا"

الأزمة اليمنية