محطة قطار غولرا.. بصمة الاستعمار الإنكليزي في باكستان

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/589171/

رغم انتهاء الاحتلال البريطاني لباكستان منذ مدة غير قصيرة، إلا أن شواهد على هذه الفترة من تاريخ باكستان الحديث ما زالت قائمة، ومنها محطة قطار غولرا في ضواحي إسلام آباد التي تحولت إلى متحف. جاءت هذه الفكرة من قسم إحياء الثقافة الأوروبية بالاتحاد الأوروبي الذي رغب في إحياء التراث الأوروبي بجميع أنحاء العالم، ومن هنا بدأت السلطات الباكستانية بإعادة ترميم هذه المحطة في عام 2001. 

رغم انتهاء الاحتلال البريطاني لباكستان منذ مدة غير قصيرة، إلا أن شواهد على هذه الفترة من تاريخ باكستان الحديث ما زالت قائمة، ومنها محطة قطار غولرا في ضواحي إسلام آباد التي تحولت إلى متحف.

جاءت هذه الفكرة من قسم إحياء الثقافة الأوروبية بالاتحاد الأوروبي الذي رغب في إحياء التراث الأوروبي بجميع أنحاء العالم، ومن هنا بدأت السلطات الباكستانية بإعادة ترميم هذه المحطة في عام 2001 ، ولذا حرصت مؤسسة سكك الحديد الباكستانية على إبقاء المحطة على حالتها الأساسية. ومن هنا يستطيع الزوار أن يسترجعوا حقبة الانكليز التي مازلت حاضرة في ثقافة هذه القارة.

ويشعر التجوال في هذه المحطة المرء بأن الزمن رجع به إلى العصر الفيكتوري البريطاني العريق، وذلك من خلال تصاميم مبنى المحطة بميزاب ذهبي والفوانيس القديمة التي مازالت تحتفظ برونقها وبريقها اللامع.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور