سقوط قتلى وجرحى في سلسلة جديدة من أعمال العنف في مختلف مناطق سورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/585409/

قالت وكالة الأنباء السورية "سانا" أن ما لا يقل عن 4 أشخاص بينهم طفل قتلوا في هجمات إرهابية في حمص ودرعا وحلب وجرح 19 آخرون. من جانبه أفاد "المرصد السوري لحقوق الإنسان" المعارض أن أربعة اشخاص قتلوا اثر إطلاق نار من رشاشات ثقيلة من قبل القوات النظامية السورية على مخيم النازحين في مدينة درعا.

أفادت وكالة الأنباء السورية "سانا" يوم 16 مايو/أيار أن قناصا أطلق النار على أحد عناصر قوات حفظ النظام في حمص قرب الساعة القديمة ما أدى إلى مقتله على الفور.

وفي حمص أيضا أصيب ثلاثة مدنيين  بينهم طفل في التاسعة من العمر بجروح بشظايا قذيفتي هاون أطلقتهما المجموعات الإرهابية المسلحة من حي الخالدية وأدتا أيضا إلى إلحاق أضرار مادية ببعض المنازل والمحلات التجارية.

وفي درعا استهدف مسلحون مساء 15 مايو/أيار حي النازحين بالمدينة بقذائف "أر بي جي" ما أدى لاستشهاد طفلة في الثالثة من العمر وإصابة 16 مدنيا بجروح حالة بعضهم  خطرة.

كما أفادت "سانا" بأن مجموعة إرهابية مسلحة أقدمت على اقتحام أحد المنازل الخاصة في بلدة زيزون وأطلقت النار عليه ما أدى إلى وفاة صاحبه بعد نقله الى مستشفى درعا الوطني.

وفي حلب قتل مدني وأصيب آخر بجروح أثناء هجوم مسلحين مجهولين وقت توجههما إلى العمل في سيارة على أحد الطرق المحلية صباح يوم 16 مايو/أيار.

وقالت "سانا" إن وحدات الهندسة فككت يوم 16 مايو/أيار عبوة ناسفة مركبة بأسفل سيارة أمام منزل أحد عناصر قوات حفظ النظام بحي الفردوس في حلب كانت معدة للتفجير عن بعد ومربوطة بجهاز خلوي.

وأقدمت مجموعة مسلحة ليلة 15-16 مايو/أيار على تفجير عبوة ناسفة بمحطة الوقود بالقرب من مدينة سلقين بريف إدلب ما أدى إلى وقوع أضرار كبيرة في بناء المحطة وآلية بلدوزر كانت بالقرب منها .

من جانب آخر نقلت شبكة "بي بي سي" الإخبارية عن "المرصد السوري لحقوق الإنسان" المعارض أن أربعة اشخاص قتلوا اثر إطلاق نار من رشاشات ثقيلة من قبل القوات النظامية السورية على مخيم النازحين في مدينة درعا بعد منتصف ليل 15-16 مايو/أيار.

الأزمة اليمنية