قمة بغداد تفتتح أبوابها بحضور 10 زعماء عرب

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/581881/

أكد وزير الخارجية العراقي، هوشيار زيباري، مشاركة 10 زعماء فقط من القادة العرب في فعاليات الدورة الـ23 لمؤتمر القمة العربية التي ستعقد ببغداد يوم 29 مارس/آذار، معتبرا أن قمة بغداد "حدث عالمي" سيعزز من مكانة البلدان العربية على مستوى العالم.

أكد وزير الخارجية العراقي، هوشيار زيباري، مشاركة 10 زعماء فقط من القادة العرب في فعاليات الدورة الـ23 لمؤتمر القمة العربية التي ستعقد ببغداد يوم 29 مارس/آذار، معتبرا أن قمة بغداد "حدث عالمي" سيعزز من مكانة البلدان العربية على مستوى العالم.

وقال زيباري في تصريح صحفي يوم 28 مارس/آذار إن "هناك استجابة جيدة، حيث جاءت تأكيدات من عشر دول بالمشاركة في القمة على مستوى القادة، إضافة إلى العراق"، لكنه لفت إلى أن هذا العدد قد يتغير صعودا أو هبوطا في اللحظات الأخيرة".وأعلن حضور أربعة من وزراء الخارجية العرب وصلوا صباح اليوم إلى بغداد، بينما وصل سبعة يوم الثلاثاء للمشاركة في الاجتماع الوزاري التحضيري للقمة. وسيضع اجتماع وزراء الخارجية العرب، الذي يعقد برئاسة زيباري، اللمسات الأخيرة لمشروع جدول أعمال القمة ومشروع إعلان بغداد الذي سيصدر عن القادة العرب في ختام اعمالهم.

واتخذت الاجهزة الأمنية العراقية تدابير أمنية صارمة في اطار خطة واسعة النطاق لتأمين القمة العربية، وعززت القوات انتشارها في أرجاء العاصمة العراقية، فيما شددت من اجراءات تفتيش السيارات بشكل صارم، لدرجة وصلت إلى اعلان حظر التجوال في محيط المنطقة الخضراء.

وقد ظهر بشكل واضح  الحضور الرسمي المتدني خلال اجتماع وزراء الاقتصاد والمال العرب، الذين افتتحوا أولى لقاءات القمة العربية، وذلك بحضور سبع وزراء فقط من أصل 21 ، إلى جانب ممثلين عن الدول الأخرى. وكشفت تسريبات أن "شروطا خليجية" رهنت مشاركتها ورفع تمثيلها بمدى استجابة العراق لدعوات تغيير موقفه من الأزمة السورية الذي يعتبرونه داعما لنظام الرئيس السوري بشار الأسد، وهو الأمر الذي تنفيه حكومة بغداد.

المصدر: وكالات