موسكو تؤيد قرار بان كي مون بايفاد نائبته للشؤون الانسانية الى سورية

أخبار العالم العربي

موسكو تؤيد قرار بان كي مون بايفاد نائبته للشؤون الانسانية الى سورية
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/579219/

أعلن ناطق في وزارة الخارجية الروسية يوم 23 فبراير/شباط ان موسكو تؤيد القرار الذي اتخذه الامين العام لهيئة الامم المتحدة بان كي مون بالارسال العاجل لفاليري أموس، نائبته للشؤون الانسانية الى سورية. وقال الناطق ان هذا القرار يصب في مجرى المبادرة الروسية.

أعلن ناطق في وزارة الخارجية الروسية يوم 23 فبراير/شباط ان موسكو تؤيد القرار الذي اتخذه الامين العام لهيئة الامم المتحدة بان كي مون بالارسال العاجل لفاليري أموس، نائبته للشؤون الانسانية الى سورية. وقال الناطق ان هذا القرار يصب في مجرى المبادرة الروسية.

وذكر الناطق ان روسيا قد طرحت في مجلس الامن اقتراحا بتكليف الأمين العام للامم المتحدة بإرسال مبعوث خاص له الى سورية لتقييم الوضع الانساني والتنسيق في مسائل ايصال الامدادات الانسانية مع كافة الاطراف. وترى موسكو انه من المهم ان  تسترشد فاليري أموس خلال زيارتها لسورية فقط بالامور الانسانية الخاصة بمساندة المدنيين.

واعربت وزارة الخارجية الروسية عن قناعتها بان تسييس هذا المجال الحساس هو امر غير مقبول. وقال الناطق : "يجب ان تنقل الامدادات الانسانية الى المدنيين السوريين دون اية مرافقة عسكرية. وكما نفهم فان فاليري أموس تنوي الالتزام  بهذا الموقف والحفاظ على اتصالات مع كل اطراف النزاع في سورية".

وجاء في التعليق الصادر عن وزارة الخارجية الروسية :" ندعو ممثلة الامين العام لهيئة الامم المتحدة التصرف بشكل منصف وموضوعي وغير مسيس لدى تقييم الوضع الانساني في سورية والاحتياجات التي يواجهها سكان البلاد، كما عملت ذلك اثناء الأوقات الحرجة في كل من ليبيا والسودان. واننا نعول على ان تستند فاليري أموس لدى تطبيق تفويضها الى تجنيد تبرعات جميع الدول التي اعربت عن استعدادها للمشاركة وليس مجموعة من الدول".

وفي هذا السياق تأمل موسكو بان تتعاون كل الاطراف السورية بشكل بناء مع بعثة فاليري أموس.

المصدر: وكالة " إيتنار – تاس" الروسية للانباء

الأزمة اليمنية