توجيه تهم الى مجموعة اجرامية دولية مارست تجارة الاعضاء البشرية في كوسوفو

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/57910/

وجه القسم القانوني في النيابة العامة لبعثة الاتحاد الاوروبي في كوسوفو تهما الى 7 اشخاص كوسوفيين من اعضاء مجموعة اجرامية دولية بممارسة تجارة الاعضاء البشرية . كما اعلن التحري عبر الانتربول عن شخصين اخرين احدهما مواطن تركي والاخر اسرائيلي.

وجه القسم القانوني في النيابة العامة لبعثة الاتحاد الاوروبي في كوسوفو  تهما الى 7 اشخاص  كوسوفيين من اعضاء مجموعة اجرامية دولية  بممارسة تجارة الاعضاء البشرية . كما اعلن التحري عبر الانتربول عن شخصين اخرين احدهما مواطن  تركي والاخر اسرائيلي.
  جاء ذلك في بيان للبعثة نشر يوم 13 نوفمبر/تشرين الثاني. وتدخل في صلاحيات  دائرة النيابة العامة للبعثة  النظر في اكثر الجرائم خطورة في جمهورية كوسوفو غير المعترف بها دوليا.
ويتهم هؤلاء الكوسوفيون الالبان في 5 مواد من القانون الجنائي بما في ذلك تهريب الناس والعمل الطبي غير الشرعي وسوء استخدام الوظيفة.
وتشير بعثة الاتحاد الاوروبي ان الحديث يدور عن اخطر واقعة في تاريخ الاجرام في كوسوفو منذ اعلانها لاستقلالها  من جانب واحد عام 2008.
فقد كانت المجموعة الاجرامية هذه تشتري  الكلى من اشخاص يعانون الفقر المدقع من مواطني تركيا وروسيا وكازاخستان ومولدافيا  وتنقلهم الى  احد المستشفيات في عاصمة كوسوفو - بريشتينا لغرض قلع هذه الكلى. وان الشرطة في كوسوفو على علم  باكثر من 20 عملية من هذا النوع . وكان المجرمون يعدون هؤلاء الاشخاص المحتاجين بدفع 15 الف دولار مقابل الكلوة الواحدة ، لكي تباع  فيما بعد  للمرضى الاغنياء بسعر يفوق 100 الف يورو ، علما انه حتى مبلغ الـ 15 الف دولار الموعود  لم يسدد بالكامل  احياناً  لهؤلاء  الفقراء .
ووجهت البعثة طلبات للحصول على معلومات بهذا الخصوص الى الاجهزة الامنية في الولايات المتحدة والمانيا وتركيا وكازاخستان.


تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك