لافروف: روسيا ستطلع على مشروع فرنسي لقرار بشأن سورية عندما سيكون جاهزا

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/578688/

اعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في مؤتمر صحفي له بفيينا يوم الخميس 16 فبراير/شباط ان روسيا ستطلع على مشروع قرار فرنسي حول سورية عندما سيكون جاهزا.

اعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في مؤتمر صحفي له بفيينا يوم الخميس 16 فبراير/شباط ان روسيا ستطلع على مشروع قرار فرنسي حول سورية عندما سيكون جاهزا.

وقال لافروف: "التقينا اليوم مع وزير الخارجية الفرنسي آلان جوبيه. وتفكر باريس في وضع قرار جديد يهدف الى نقل المساعدات الانسانية الى سورية".

واضاف قوله: "اكدت استعدادي للاطلاع عليه عندما سيكون المشروع جاهزا. والآن لا استطيع التعليق على المقترحات الفرنسية، لاننا لم نتسلم اي شيء بعد".

نائب وزير الخارجية الروسي: فرنسا لم تقدم اي شيء محددا بعد

وتعليقا على نتائج لقاء وزيري الخارجية الروسي والفرنسي قال غينادي غاتيلوف نائب وزير الخارجية الروسي ان الجانب الفرنسي لم يقدم اي شيء محددا. واضاف قوله ان الفرنسيين "اشاروا الى الوضع الانساني المعقد في سورية وضرورة اتخاذ المجتمع الدولي خطوات لضمان توريد المساعدات الانسانية. لكنهم لم يوضحوا شيئا ردا على سؤالنا كيف سيتم ذلك".

وقال نائب وزير الخارجية الروسي ان الجانب الفرنسي اكد ثبات موقفه بشأن سورية، مضيفا ان هذا الموقف يتلخص في انه "يجب ان يتنحي الرئيس السوري بشار الاسد وان  يتخذ المجتمع الدولي خطوات حاسمة لوقف العنف واحلال الاستقرار في البلاد".

وتابع غاتيلوف قائلا: "من جانبنا جرى التأكيد على الموقف الروسي. فنحن ندعو الى وقف العنف فورا من قبل جميع الاطراف والى بدء العملية السياسية. ونعتقد ان ذلك فقط، ولا غير، يمكن ان يكون اساسا حقيقيا للتسوية السياسية في سورية".

غاتيلوف: مناقشة تشكيل بعثة للامم المتحدة والجامعة العربية لا تزال في المرحلة الابتدائية

واشار نائب وزير الخارجية الروسي الى ان مناقشة القضية السورية لا تزال مستمرة في نيويورك. واضاف قوله ان "الجامعة العربية تتحدث عن تشكيل بعثة مشتركة للامم المتحدة والجامعة وارسالها الى سورية لغرض استتباب الاستقرار. ولكن حتى الآن لم يحدث اي شيء، لان المناقشة ما زالت في مرحلتها الابتدائية".

هذا وقد التقى الوزيران الروسي والفرنسي لافروف وجوبيه على هامش مؤتمر "ميثاق باريس" الذي عقد بالعاصمة النمساوية فيينا لبحث قضية مكافحة المخدرات الافغانية.

المصدر: "ايتار - تاس"

الأزمة اليمنية