واشنطن تطالب الأسد بالتنحي في الحال وتدين اغتيال معارض كردي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/568575/

أدان البيت الأبيض بشدة أعمال العنف التي شهدتها سورية يوم الجمعة 7 أكتوبر/تشرين الأول واغتيال المعارض الكردي البارز مشعل تمو، داعيا الرئيس بشار الأسد إلى التنحي "في الحال". من جانب اخر، أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان ان 17 قتيلا سقطوا الجمعة في مظاهرات خرجت في عدة مناطق من سورية تحت شعار جمعة "المجلس الوطني يمثلني".

أدان البيت الأبيض بشدة أعمال العنف التي شهدتها سورية يوم الجمعة 7 أكتوبر/تشرين الأول واغتيال المعارض الكردي البارز مشعل تمو، داعيا الرئيس بشار الأسد إلى التنحي "في الحال".

وقال جاي كارني المتحدث باسم البيت الأبيض مساء يوم الجمعة إن "الولايات المتحدة تندد بشدة بالعنف ضد معارضين سوريين، هذه الأعمال تؤكد مجددا أن وعود الإصلاح والحوار التي أطلقها النظام السوري جوفاء".

وأكد كارني أن "هجمات الجمعة تظهر آخر محاولات النظام السوري للقضاء على المعارضة السلمية داخل البلاد"، مضيفا " أنه على الرئيس الأسد التنحي في الحال قبل أن يجر بلاده أبعد في هذا المسار الخطر للغاية".

وتعهد كارني بأن "الولايات المتحدة ستستمر في محاولة تجنيد المجتمع الدولي لدعم التطلعات الديمقراطية للسوريين وستعمل على الضغط على نظام الاسد مع حلفائها وشركائها".

وكان مشعل تمو الناشط السياسي الكردي المعارض والناطق الرسمي باسم تيار المستقبل الكردي قد قتل اثر تعرضه وعائلته لاطلاق نار يوم الجمعة في مدينة القامشلي.

وقد أكدت السلطات السورية مقتل تمو وقالت وكالة "سانا" الرسمية ان المعارض الكردي مشعل تمو قتل وأصيب ابنه بجروح برصاص مسلحين يستقلون سيارة سوداء هاجموا سيارة تمو وأطلقوا النار عليها.

ولم تشر الوكالة الى الجهات التي تقف وراء عملية الاغتيال.

من جانب اخر، أفاد رامي عبد الرحمن رئيس المرصد السوري لحقوق الإنسان بان 17 قتيلا سقطوا الجمعة في مظاهرات خرجت في عدة مناطق من سورية تحت شعار جمعة "المجلس الوطني يمثلني". من جانبها قالت الهيئة العامة للثورة السورية ان حصيلة ضحايا احتجاجات الجمعة التي أطلق عليها "جمعة المجلس الوطني يمثلني"، تجاوزت 20 قتيلا في مختلف أنحاء البلاد.

كما اوردت مصادر المعارضة السورية تعرض رياض سيف المعارض السوري والنائب السابق في مجلس الشعب إلى الضرب على أيدي مجهولين أمام جامع الحسن في حي الميدان في دمشق يوم الجمعة.

من جانبها أعلنت وكالة "سانا" إصابة ضابط وعدد من عناصر قوات حفظ النظام برصاص مجموعات مسلحة في ريف دوما وحي باب الدريب بحمص.

وأوضحت الوكالة ان عدة عناصر من الجهات الامنية أصيبوا خلال ملاحقتهم للمجموعة المسلحة التي هاجمت قوات حفظ النظام في ريف دوما حيث قتل 3 مسلحين.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية