مسؤول ايراني: الغرب يسعى لتقويض العلاقة بين دمشق وطهران في موجهة إسرائيل

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/561213/

افاد رامين مهمانباراست المستشار الخاص لوزير الخارجية الايراني يوم الاربعاء 29 يونيو/ حزيران ان الولايات المتحدة وحلفاءها يستغلون الاحتجاجات الشعبية في سورية بغية تقويض التحالف بين دمشق وطهران في مواجهة اسرائيل.

افاد رامين مهمانباراست المستشار الخاص لوزير الخارجية الايراني يوم الاربعاء 29 يونيو/ حزيران ان الولايات المتحدة وحلفاءها يستغلون الاحتجاجات الشعبية في سورية بغية تقويض التحالف بين دمشق وطهران في مواجهة اسرائيل.

واضاف مهمانباراست ان ايران تراقب الاضطرابات في سورية المجاورة بقلق بالغ وترفض مزاعم الغرب بان بلاده  تساعد اقرب حلفاءها في الشرق الاوسط على سحق الانتفاضة الشعبية على الرئيس بشار الاسد التي تتواصل على مدى 3 اشهر .

واكد المستشار الايراني ان التحالف بين ايران وسوريا يشكل خطرا لا على اسرائيل وحدها وانما ايضا على مصالح الغرب في الشرق الاوسط.

واضاف مهانباراست قائلا: "لم يستطع الغرب ايقاف الانتفاضات في المنطقة... وفقدت أمريكا حليفا وثيقا في المنطقة بالاطاحة بمبارك"، مضيفا انه "مع تعرض مصالح امريكا وحلفائها للخطر في المنطقة ... فانهم يحاولون تحويل الازمة بخلق مشكلات لبلدان مستقلة مثل ايران وسورية".

وشدد المستشار على ان الغرب يعتزم ابدال الاسد بزعيم أقل عداء له ولاسرائيل، مضيفا انهم يحاولون ايذاء سورية لانها تلعب دورا رئيسيا في مقاومة اسرائيل في المنطقة، بحسب قوله.

كما حذر مهماباراست من العواقب التي قد تتجاوز سورية اذا تزعزع استقرارها.

المصدر: وكالة "رويترز" للأنباء

محلل سياسي سوري: الولايات المتحدة راعية للارهاب وليست سورية

تحدث رئيس اتحاد الصحفيين السوريين أنيس مراد من دمشق الى قناة "روسيا اليوم"  قائلا بان العمليات العسكرية التي تقوم بها القوات السورية هي اجراءات امنية لحماية المواطنين.

وردا على وصف سورية وايران بالداعمتين الرئيسيتين للارهاب من قبل مستشار الرئيس الامريكي لمكافحة الارهاب اضاف أنيس مراد بان الولايات المتحدة الداعمة الاولى للدولة الارهابية الاولى في العالم اسرائيل.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية