جنرال امريكي يشكو الضعف الكبير في عمل الاستخبارات العسكرية بافغانستان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/40013/

قال نائب رئيس غرفة الاستخبارات العسكرية لقوى التحالف في افغانستان الجنرال مايكل فلين، ان العمليات لم تحقق الا الشيء القليل من الاهداف النهائية لها، من جانبه حذر الامين العام للامم المتحدة بان كي مون من احتمال تدهور الوضع في افغانستان.

قالت  وسائل اعلام امريكية 5 يناير/كانون الثاني نقلاً عن تقرير لنائب رئيس غرفة الاستخبارات العسكرية لقوى التحالف في افغانستان الجنرال مايكل فلين، ان العمليات لم تحقق الا الشيء القليل من الاهداف النهائية لها، وذلك خلال السنوات التي خاضت خلالها هذه القوى حربها  على الارهاب، اذ صرح فلين انه "وبعد ثمان سنوات من الحرب، فان المخابرات العسكرية الامريكية في افغانستان تنسجم بشكل ضئيل جداً مع الاستراتيجية المعدة ".
التقرير الذي اعده الجنرال فيلين والذي اعلن عنه بعد اقل من اسبوع على مقتل 7 من رجال الاستخبارات المركزية في افغانستان، حيث انتقد الجنرال الامريكي بشدة الاستخبارات، مشيراً الى المستوى المتدني من الاعداد لموظفي هذا الجهاز، منوهاً بقلة درايتهم بخصائص الشعب الافغاني والحالة الاقتصادية وهيئات السلطة في افغانستان، واضاف ان الولايات المتحدة في هذه الحالة "عاجزة في افغانستان بسبب شحة المعلومات".
وقال مايكل فلين انه غالباً ما أجد نفسي في حيرة من أمري بسبب ضعف الامكانيات المتاحة، عندما تطلب مني القيادة توفير معلومات ما ضرورية لتوسيع رقعة عمليات مكافحة الارهاب.

بان كي مون يؤكد وقوع مخالفات في الانتخابات الافغانية وينوه باهمية التعاون مع الحكومة

من جانبه شدد الامين العام لهيئة الامم المتحدة بان كي مون في تقرير نشر 5 يناير/كانون الثاني، ان نتائج الانتخابات المتضاربة والحكومة غير المستقرة وازدياد العنف في افغانستان تسبب "اجواء كئيبة" في البلاد.
وحول الفترة الزمنية التي شهدت اضطراباً في الوضع الامني والتي صاحبها نشاط ملحوظ لـ "طالبان" في افغانستان قال بان كي مون انها "تطورات مقلقة"، منوهاً بان "هذا الحال لا يمكن ان يستمر على ما هو عليه اذا ارادت قوى التحالف تحقيق انتصار على طالبان من اجل استقرار الحكومة".
كما اشار  بان كي مون الى ضرورة التشجيع على اتخاذ اجراءات جديدة في حال ارادت الولايات المتحدة مضاعفة اعداد جنودها في افغانستان بهدف تحسين الوضع الراهن، وحدد هذه الخطوات بالقول:
اولاً: يجب على ممثلي الادارة المدنية التعاون مع القوات العسكرية الاجنبية في افغانستان.
ثانياً: قال بان كي مون انه ينبغي تطوير سبل التعاون بين الحكومة الافغانية ومؤسسات هيئة الامم المتحدة.
كما اكد على انه من الضروري ان يتم دعم هذه التغييرات من قبل الحكومة الافغانية والدول المانحة، لافتاً الى اهمية تعاون كافة الاطراف بهدف جعل السلطات الحكومية في كابول اكثر قوة واستقلالية.
ووجه الامين العام للمنظمة الدولية انتقاداته للانتخابات الرئاسية في افغانستان، مشيراً الى ان "مراقبي هيئة الامم المتحدة ضبطوا مخالفات كبيرة، ينبغي معالجتها لتتمكن هيئة الامم من مراقبة الانتخابات القادمة".

نجاد: ينبغي حل المشكلة الافغانية انطلاقاً من اسسس انسانية واخوية

وفي عاصمة تركمانستان عشق اباد التي توجه الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد اليها في زيارة رسمية 5 يناير/كانون الثاني، قال نجاد عقب المباحثات التي اجراها مع نظيره التركماني قربان قولي بيردي محمدوف انه يعارض اللجوء للقوة في حل اي من المشاكل الاقليمية في المنطقة وخاصة في افغانستان.
وفي مؤتمر صحفي شدد الرئيس الايراني على ان حل المشكلة الافغانية يجب ان ينطلق من "أسس انسانية"، والصداقة والاخوة، مشيراً الى انه يؤيد مواقف دول الجوار لافغانستان مبدياً استعداده للتباحث معهم حول هذا الشان.
واضاف  نجاد ان "ايران تؤيد هذا النهج لحل القضايا، الذي يعد الاكثر عدالة لشعوب الارض كافة".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك