لحماية الأطباء العراقيين الحكومة تسمح لهم بحمل السلاح

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/26476/

تحاول الحكومة العراقية توفير حماية للأطباء العاملين في البلاد بشتى الوسائل، من السماح لهم بفتح عيادات داخل المستشفيات ، وبناء مجمعات سكنية محمية خاصة لهم ، وحتى اخيراً السماح لهم بحمل السلاح دفاعاً عن حياتهم ازاء عمليات الخطف والاغتيال التي يتعرضون اليها .

تحاول الحكومة العراقية توفير حماية للأطباء العاملين في البلاد بشتى الوسائل، من السماح لهم بفتح عيادات داخل المستشفيات ، وبناء مجمعات سكنية محمية خاصة لهم ، وحتى اخيراً السماح لهم بحمل السلاح دفاعاً عن حياتهم ازاء عمليات الخطف والاغتيال التي يتعرضون اليها .

وتتباين آراء الأطباء حول هذا الموضوع، فبينما رحب البعض بهذا القرار كونه يعطي للطبيب امكانية الدفاع عن نفسه من مخاطر القتل والخطف الممنهج من قبل جهات مجهولة، ازداد قلق الآخرين من القرار، لكونه يؤشر على عدم استقرار الواقع الأمني.
 
وقد جاءت هذه الخطوات والحلول الموقتة  لمعالجة ظاهرة اغتيال العقول التي اجتاحت البلاد، وبعدما صارت شريحة الاطباء هدفا سائغا للموت الأعمى والاجرام المنظم، مما أدى إلى هجرة مابين %60 الى 70% من الاطباء العراقيين الاخصائيين الى شتى بقاع الأرض، بحسب ما ذكرته نقابة الأطباء.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية