نهاية المحنة...إسرائيل تفرج عن ركاب سفينة "الأخوة"

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/25384/

انتهت مأساة ركاب سفينة "الأخوة" اللبنانية التي احتجزتها إسرائيل لساعات عدة. فقد عاد الركاب اللبنانيون الثمانية الى بلادهم عبر معبر الناقورة فيما سلم الجيش الإسرائيلي 6 سوريين من بينهم مطران القدس في المنفى ايلاريون كبوجي الى قوات الأندوف حيث دخلوا الى بلادهم عبر معبر القنيطرة، كما سيتم ترحيل المتضامنين الدوليين الاخرين الى بلدانهم.

انتهت مأساة ركاب سفينة "الأخوة" اللبنانية التي احتجزتها إسرائيل لساعات عدة. فقد عاد الركاب اللبنانيون الثمانية الى بلادهم عبر معبر الناقورة فيما سلم الجيش الإسرائيلي 6 سوريين من بينهم مطران القدس في المنفى ايلاريون كبوجي الى قوات الأندوف حيث دخلوا الى بلادهم عبر معبر القنيطرة، كما سيتم ترحيل المتضامنين الدوليين الاخرين الى بلدانهم.

وكانت القوات الإسرائيلية اقتحمت سفينة الأخوّة اللبنانية فجر يوم الخميس 5 فبراير/شباط   واقتادتها الى ميناء "اشْدود" واعتدت بالضرب على أفراد طاقمها، بعد ان قامت  زوارق حربية ومروحيات اسرائيلية باعتراض السفينة وهي في المياه الإقليمية الفلسطينية. وقالت مصادر اعلامية بان  الجنود الإسرائيليين أطلقوا النار باتجاهها ثم اقتحموها وضربوا الركاب المتواجدين على متنها، وحطموا أجهزة الإتصال والابحار فيها. ولكن ناطقاً باسم الجيش الاسرائيلي نفى في حديثه لوكالة "ريا نوفوستي" الروسية استخدام الأسلحة، حيث قال :" بعكس الأنباء الشائعة  فإنه لم يتم استخدام الأسلحة ضد السفينة اثناء احتجازها، وهي بالمناسبة كانت تسير تحت علم توغو".

يذكر أن السفينة كانت تحاول الوصول إلى شواطئ غزة وعلى متنها امدادات غذائية وادوية وألعاب لاطفال غزة من لبنان.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية