40 عاما على محاولة اغتيال الزعيم السوفيتي بريجنيف

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/24815/

لم تعرف قصة محاولة اغتيال الزعيم السوفييتي الراحل ليونيد بريجنيف التي جرت قبل 40 عاما إلا في السنوات الأخيرة. وحاول الملازم فكتور إليين اغتيال الأمين العام للحزب الشيوعي يوم 21 يناير/كانون الثاني عام 1969 في الساحة الحمراء .

كانت الاغتيالات السياسية واحدة من معالم الصراع السياسي في القرن الماضي لكن التفاصيل تبقى دائما مجهولة.
لم تعرف قصة محاولة اغتيال الزعيم السوفييتي الراحل ليونيد بريجنيف التي جرت قبل 40  عاما إلا في السنوات الأخيرة.
وحاول الملازم فكتور إليين اغتيال الأمين العام للحزب الشيوعي يوم 21 يناير/كانون الثاني عام 1969 في الساحة الحمراء .
كان من المتوقع أن يستقبل بريجنيف في الكرملين في ذلك اليوم طاقم رواد الفضاء الذين عادوا إلى الأرض كأبطال للوطن.
وقد أعدّ الملازم إليين للجريمة بعناية شديدة، واختار هذه اللحظة خصيصا لكي يصبح الاغتيال فضيحة عالمية. وهرب من فصيلته في ضواحي لينينغراد (سانت بطرسبورغ حاليا) حيث كان يقوم بالخدمة ومعه مسدسان من طراز ماكاروف، ووصل بالطائرة إلى موسكو بهدف اغتيال الأمين العام الذي كان حزبه ينفذ سياسة فاسدة ومعادية للشعب حسب قول إليين. وأتى إلى الساحة الحمراء في الصباح قبل ساعتين من  وصول الموكب الحكومي وهو يرتدي بِزة شرطي حصل عليها من عمّه الذي كان يخدم في شرطة موسكو آنذاك.
وأطلق إليين 16 طلقة على سيارتين من الموكب الحكومي، لكنها لم تبلغ هدفها الأساسي لأن بريجنيف كان راكبا في السيارة الثالثة. وقتل في الحادث جاركوف سائق إحدى السيارات بينما أصيب رائد الفضاء وأحد الحراس بجروح.
 اعتقل الإرهابي على الفور، وقام رئيس أجهزة الأمن السوفييتية يوري أندروبوف باستجوابه بنفسه. وربما كان أكثر ما أثار الاستغراب في هذه القصة هو عدم الحكم بالإعدام على إليين وإرساله بدلا من ذلك إلى مستشفى المجانين. لكن الكثيرين شككوا في أن يكون مريضا عقليا.

الزعيم السوفييتي ليونيد بريجنيف

ولد ليونيد بريجنيف في مدينة كامينسكويه (دنيبرودجيرجينسك) في مقاطعة إيكاتيرينوسلافل الروسية عام 1906، وتخرج من معهد صناعة المعادن في دنيبرودزيرجينسك عام 1935. وانضم الى الحزب الشيوعي عام 1931. وخلال أيام الحرب الوطنية العظمى شارك بريجنيف في العمليات الحربية وقام  بتنظيم إجلاء المؤسسات الصناعية في أوكرانيا.


حصل بريجنيف على لقب بطل الاتحاد السوفيتي 4 مرات.
وشغل بريجنيف منصب الرئيس الفعلي للإتحاد السوفييتي بين عامي 1964 و 1982، وكان الأمين العام للحزب الشيوعي السوفييتي بين عامي 1964 و 1982، وانتخب رئيسا لمجلس السوفييت الأعلى (رئيس الدولة) مرتين، بين العامين 1960 و 1964 وبين العامين 1977 و 1982.
بقي بريجنيف زعيما للاتحاد السوفيتي حتى وفاته عام 1982. وعرفت فترة حكمه في الاتحاد السوفيتي بـ"فترة الركود" بسبب عدم حدوث  تغيرات سياسية واقتصادية خلالها. وهو الذي بدأ عملية دخول القوات السوفيتية الى أفغانستيان عام 1979.
المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)