الكسندر سولجينيتسين.. ورحلة الوداع

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/17970/

روسيا تلقي نظرةَ الوداع الأخير على جثمان الكسندر سولجينيتسين الكاتبِ الروسي الكبير الحائز ِعلى جائزة ِنوبل للآداب. زعماء روسيا والعالم يقدمون التعازي الى اسرة الفقيد.

روسيا تلقي نظرةَ الوداع الأخير على جثمان الكسندر سولجينيتسين الكاتبِ الروسي الكبير  الحائز ِعلى جائزة ِنوبل للآداب. ومنذ الصباح توافدت جموع الناس على المبنى الجديد لأكاديمية العلوم الروسية في ساحة غاغارين في العاصمة الروسية حيث وضع جثمان الفقيد. وشارك رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين الى جانب العشرات من رجال الفكر والعلم والفن والسياسة.. والآلاف من السكان الروس في مراسم التأبين.

وكان سولجينيتسين قد توفي في 3 آغسطس/آب بعد مرض طويل لكنه واصل عمله الابداعي حتى النفس الاخير . وبقي وفيا لمبدأه في عدم الرحيل من هذه الدنيا قبل ان يقول كل ما اراد قوله. وأسلم الروح كما كان يريد اي في بيته وليس في المستشفى وفي الصيف وليس في الشتاء وبين ايدي زوجته وابنائه.

وقدم التعازي بوفاة الكاتب والمفكر الروسي الكبير الى ذويه الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف   الذي اكد في برقيته على ان الكسندر سولجينتسين وهب حياته كلها الى الوطن . وقد خدمه كمواطن حقيقي ووطني  وكان يتألم بكل كيانه لمصير الشعب الروسي.  ان وفاة هذا الرجل العظيم واحد اكبر المفكرين والكتاب ذوي النزعة الانسانية في القرن العشرين يعتبر خسارة لا تعوض بالنسبة الى روسيا والعالم بأسره. كما قدم التعازي الى اسرة الفقيد رئيس الوزراء فلاديمير بوتين  والكسي الثاني بطريرك موسكو وسائر الروسيا  والرئيس الامريكي جورج بوش والرئيس الفرنسي نقولا ساركوزي والمستشارة الالمانية انجيلا ميركل ورؤساء اوكرانيا وارمينيا وليتوانيا واستونيا والبلدان الاخرى.وسيوارى جثمان سولجينتسين الثرى في دير دونسكوي بموسكو يوم الاربعاء 6 آغسطس/آب .

التفاصيل في التقرير المصور

وحول السيرة الذاتية لالكسندر سولجينيتسين راجعوا التفاصيل في موقعنا

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)