الإستيطان والأسرى نقطتا الخلاف بين عباس وأولمرت

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/14573/

تم إحراز تقدم خلال لقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس مع رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت في القدس يوم الإثنين.فيما قتل ناشط وجرح 3 اخرين في غارة إسرائيلية شمال قطاع غزة.

نقلت الإذاعة الإسرائيلية عن مصادر سياسية قولها أنه تم إحراز تقدم خلال لقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس مع رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت في القدس يوم الإثنين.
وأشارت المصادر إلى أن التقدم تحقق في عدد من القضايا مثل الحدود والترتيبات الأمنية. في حين بقيت قضية اللاجئين تراوح مكانها. أما قضية القدس فلم تُطرح بعد على بساط البحث. ويأتي لقاء عباس أولمرت في سياق الإجتماعات الدورية التي تعقد بين الطرفين منذ عدة أشهر.
وفي أول رد فعل لها على اللقاء، وصفت حركة حماس اللقاء بأنه مضيعة للوقت. وقال المتحدث باسم الحركة فوزي برهوم إن اللقاء يشكل تغطية لما أسماه بجرائم الاحتلال في غزة والضفة الغربية.
وأكد صائب عريقات رئيس دائرة المفاوضات في منظمة التحرير أن رئيس السلطة الفلسطينية ركز على وقف التوسع الإستيطاني وطالب إسرائيل بتطبيق إلتزاماتها بموجب خارطة الطريق ودعاها الى إطلاق سراح الأسرى، خصوصا القادة السياسيين.
ويرى مراقبون سياسيون أن لقاء عباس أولمرت كان أكثر من إعتيادي، باستثناء ما رافقه من جوقة راي عام ضجت باشاعة أجواء الأمل.
في الوقت ذاته لاتزال إسرائيل ترفض تحديد جدول زمني لإنجاز المفاوضات كما وترفض الخوض بقضايا الوضع النهائي متذرعة بان حكومتها خليط متناقض.
ميدانيا
قتل ناشط فلسطيني من حركة حماس وجرح 3 اخرين في غارة إسرائيلية إستهدفت سيارة كانوا يستقلونها في بيت لاهيا شمال قطاع غزة.
وقالت مصادر عسكرية إسرائيلية إن الغارة إستهدفت مجموعة مسلحة قرب حدود إسرائيل مع القطاع، كانت تحاول إطلاق صواريخ بإتجاه المستوطنات الإسرائيلية.
وتزامنت هذه الغارة مع توغل عسكري إسرائيلي في مخيم جباليا وسط إطلاق كثيف للنيران على منازل الفلسطينيين وعمليات تجريف واسعة للإراضي الزراعية.

إجراءات أمنية في الذكرى الستين لقيام دولة إسرائيل
فرضت القوات الاسرائيلية إغلاقا تاما على الضفة الغربية ابتداء من منتصف ليلة الإثنين لأسباب أمنية إستعدادا لإحياء الذكرى 60 لقيام دولة إسرائيل.
وقال مصادر في الجيش الإسرائيلي في بيان له إن هذا الإغلاقَ سيستمر 72 ساعةً، مضيفة أنه سيقرر تخفيف الإغلاق بناءا على الإعتبارات الأمنية.
ومن المقرر أن تشدد السلطات من إجراءاتها الأمنية. وسيرفع الجيش من درجة تأهبه تحسبا لأي تطورات أمنية، وذلك خلال الأحتفالات بقيام إسرائيل والمقررة يومي الأربعاء والخميس المقبلين .

الأزمة اليمنية