تدهور الوضع الأمني في العراق

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/14567/

قتل 10 جنود عراقيين وأصيب 13 آخرين بجروح يوم الإثنين، في هجوم على نقطة تفتيش فى محافظة ديالى شمال شرق بغداد.ومناهضو الحرب من النواب الديمقراطيين يصوتون على سحب غالبية القوات الأمريكية من العراق في العام المقبل.

قتل 10 جنود عراقيين وأصيب 13 آخرين بجروح يوم الإثنين، في هجوم على نقطة تفتيش فى محافظة ديالى شمال شرق بغداد.
هذا وقتل 9 مسلحين يوم الأحد في إشتباكات بين القوات الأمريكية والعراقية من جهة وعناصر جيش المهدي من جهة أخرى في مدينة الصدر وحي الشعلة في بغداد، شنت إثرها القوات الأمريكية سلسلة غارات جوية أسفرت عن جرح 41 شخصاً بينهم أطفال ونساء.
غير أن مصادر طبية عراقية أكدت أنها تسلمت 6 جثث بينها 3 لأطفال.وكان الجيش الأمريكي أعلن مقتل 4 من جنوده الجمعة بانفجار عبوة ناسفة في محافظة الأنبار.
ميدانيا
قالت وكالات الانباء نقلا عن متحدث عسكري أمريكي، إن حزب الله اللبناني يقوم بتدريب عناصر من الميليشيات العراقية في معسكر قرب العاصمة الإيرانية طهران.
وحسب المصدر فإن"قوات القدس" التابعة للحرس الثوري الإيراني تشرف كذلك على عمليات التدريب وتهريب الأسلحة إلى العراق.
وفي الشأن ذاته قالت صحيفة "نيويورك تايمز" الإثنين إن المعلومات عن دور حزب الله في العراق،قد وردت من 4 عناصر من ميليشيا شيعية أعتقلوا في العراق آواخر السنة الماضية، وقام محققون أمريكيون بإستجوابهم.
تكاليف الحرب على العراق
من جانب أخر يعتزم الديمقراطيون الذين يسيطرون على مجلس النواب الأمريكي تمرير قانون هذا الأسبوع، يتعلق بتمويل الحرب في كل من العراق وأفغانستان على إمتداد العام المقبل.
وستخول الخطة، بحسب جهات ديمقراطية، مناهضي الحرب من النواب التصويت بشكل غير ملزم على سحب غالبية القوات الأمريكية من العراق وأفغانستان، بحلول شهر ديسمبر/كانون الأول من العام المقبل، ومع ذلك فإن لدى النواب الجمهوريين  الأصوات الكافية لتعطيل تلك الخطوة.وتقدر المبالغ الإضافية لتمويل الحرب  بنحو 178 مليار دولار، تشمل تغطية مالية لصالح العاطلين عن العمل.
الأزمة اليمنية