مارغيلوف: يجب ان تعزز روسيا حضورها في الشرق الاوسط

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/14563/

أكد ميخائيل مارغيلوف رئيس لجنة الشئون الدولية في مجلس الاتحاد ان من الواجب ألا تتخلى روسيا عن الوساطة بين العالم الاسلامي والغرب. ويجب ان يبقى ذلك بصفته من الاتجاهات الاساسية للسياسة الخارجية الروسية.

أكد ميخائيل مارغيلوف  رئيس لجنة الشئون الدولية في مجلس الاتحاد ان من الواجب ألا تتخلى روسيا عن الوساطة بين العالم الاسلامي والغرب. ويجب ان يبقى ذلك بصفته من الاتجاهات الاساسية للسياسة الخارجية.

واشار مارغيلوف في مقالة بعنوان " روسيا في الشرق الاوسط الكبير " نشرتها صحيفة " روسييسكايا غازيتا" يوم الثلاثاء الى اننا ينبغى لدى اعداد السياسة القادمة في الشرق الاوسط  الكبير ان نأخذ بنظر الاعتبار وجود مصالح امريكية - اوربية الى جانب المصالح الروسية - الامريكية هناك.  وفي كافة الاحوال فان السياسة المتوازنة في الشرق الاوسط الكبير تقتضي على اقل تقدير التضامن مع اللاعبين الرئيسيين اي مع الولايات المتحدة والاتحاد الاوربي والصين مهما كان سلوكها متناقضا كما يبدو.

وذكر مارغيلوف " ان روسيا تتحول في سياستها  في الشرق الاوسط الكبير من التكتيك الى الاستراتيجيا. انها تعود الى المنطقة في المجالات السياسية والاقتصادية والانسانية. ولدينا  خبرة تاريخية يحسد عليها في التعامل مع بلدان الشرق الاوسط الكبير.  وبوسعنا ان نضع المفاهيم الجديرة بها حول اهدافنا ومهامنا في المنطقة. ويعني الحضور التوسع الاقتصادي للشركات الروسية في المنطقة.  ولاسيما شركات صناعة الطاقة. وينبغي ان تتعزز روسيا نفوذها في الشرق الاوسط الكبير فهذا يتجاوب مع المصالح القومية للبلاد".

وتابع مارغيلوف قوله ان المجتمع الدولي يعترف بدور روسيا الفعال في تسوية أزمة الشرق الاوسط . ففي 2 مايو/أيار اعربت اللجنة " الرباعية" للوسطاء في اجتماعها بلندن عن أملها في ان يساعد مؤتمر موسكو حول الشرق الاوسط في تحريك عملية السلام. وقال مارغيلوف في الختام " ان روسيا دعت دوما الى الى حل المشاكل الدولية بصورة جماعية والى توسيع عدد المشاركين في تسويتها. اما المهمة الرئيسية لعملية المفاوضات التي سيكرس لها لقاء موسكو فهي اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية