بوتين يؤكد على أن الرئاسة سوف تكون ضماناً للدستور

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/14108/

أعلن الرئيس الروسي المنتهية ولايته في مايو/ أيار فلاديمير بوتين أن السلطة الرئاسية في روسيا سوف تكون ضمانة للدستور ولاحترام حقوق المواطنين. جاء ذلك أثناء افتتاح النصب التذكاري عند قبر الرئيس الروسي الراحل بوريس يلتسين.

أعلن الرئيس الروسي المنتهية ولايته في  مايو/ أيار فلاديمير بوتين أن السلطة الرئاسية في روسيا سوف تكون ضمانة للدستور ولاحترام حقوق المواطنين.
وقد جاء بوتين بصحبة الرئيس المنتخب دميتري مدفيديف يوم الأربعار 23 ابريل / نيسان إلى مقبرة دير نوفوديفتشيه حيث جرى تدشين النصب التذكاري لأول رئيس لروسيا الاتحادية بوريس يلتسين .
وفي كلمة ألقاها أثناء مراسم التدشين اشار بوتين إلى أن جميع مواطني روسيا الآن يعيشون في بلد مفتوح ومستقل  يتطور بانسجام تام مع الدستور  الروسي . وأكد على أن السلطة الرئاسية في روسيا سوف تكون دائما الضمانة الثابتة للقانون الأساسي ولحقوق المواطنين وسوف تستمر لاحقاً في خدمة شعب روسيا  وحماية المصالح  السيادية للبلد.
وأضاف قائلاً:" لقد اجتاز بوريس يلتسين درباً طويلاً كسياسي وكإنسان وخلال حياته اصطدم مراراً بضرورة القيام بخيار معقد ومبدئي. ولكن هذا الدرب كان فريداً من نوعه مثلما كان مصير البلد فريداً أيضاً. فقد اجتاز البلد تحولات منقطعة النظير وهزّات عنيفة ولكنه ذاد عن حقه في التطور الحر المستقل. ولم يستطع  أحد  آنذاك عرقلة التطلع الرئيسي للناس وهو التطلع إلى الحرية".
 وأكد بوتين على ان بوريس يلتسين كان يتحمل دائماً الضربة بكل جدارة وعزم ويأخذ على عاتقه كامل المسؤولية عما كان يحدث في البلد ويبرهن على أنه يجب بهذه الطريقة أي بكل جسارة وحزم السير في النهج الاستراتيجي المختار وافساح المجال لكل ما هو جديد ومفيد للبلد.
ويرى بوتين أنه بهذا المعنى كان يلتسين قدوة للجميع . واستطرد قائلاً : " إن موقفاً صلباً  ومبدئياً كهذا لأول رئيس لروسيا الاتحادية سيبقى لاحقاً أساساً لحركتنا نحو الأمام ولنجاحات روسيا الحالية والقادمة . إن النصب الذي نفتتحه اليوم ليس فقط مجرد تقدير لأول رئيس للبلد . فهو اُعدّ على شكل العلم الوطني للبلد المؤلف من الألوان الثلاثة الأبيض والأزرق والأحمر. إذ أن يلتسين بالذات أعاد هذا العلم إلى تاريخنا وبلدنا وشعبنا ".
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)