مقتل 5 جنود أمريكيين والمالكي يشترط حل جيش المهدي لمشاركة الصدريين بالانتخابات

أخبار العالم العربي

مسلحون في العراقمسلحون في العراق
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/13482/

أعلن الجيش الأمريكي أن 5 من جنوده قُتلوا وجرح 31 آخرون في حوادث متفرقة في 6 أبريل/نيسان الجاري بالعراق. وذلك عشية إدلاء السفير الأمريكي في العراق وقائد القوات الامريكية هناك بافادتيهما أمام الكونغرس بشأن التقدم في البلاد.

أعلن الجيش الأمريكي أن 5 من جنوده قُتلوا وجرح 31 آخرون في حوادث متفرقة في 6 أبريل/نيسان الجاري بالعراق.
فقد قتلت هجمات بالصواريخ على المنطقة الخضراء ببغداد 3 جنود أمريكيين واصابت 31 بجروح . ولقي جندي رابع مصرعه بانفجار قنبلة على جانب طريق في محافظة ديالي، فيما قتل الخامس في هجوم شرق العاصمة العراقية.
من ناحية أخرى لقي 25 عراقيا مصرعهم وجرح 98 آخرون في اشتباكات دارت بين قوات عراقية تساندها قوات أمريكية ومسلحين في مدينة الصدر. في غضون ذلك دعا مقتدى الصدر العراقيين للخروج في مسيرة ضد الاحتلال الأمريكي  يوم الأربعاء، 9 أبريل/نيسان الجاري.

علاوة على ذلك قالت الشرطة العراقية إن انفجاراً دمر منزلاً في مدينة البصرة فقتل 8 أشخاص على الأقل.
وأظهرت لقطات تلفزيونية عمال الإنقاذ ينتشلون جثثا من بين أنقاض احد المنازل التي دمرت، وقال شهود عيان إن الانفجار نجم عن غارة جوية لقوات التحالف غير أن القوات الأمريكية والبريطانية نفت مسؤوليتها عن الحادث.
يُذكر أن البصرة شهدت العديد من الضربات الجوية الامريكية خلال العامين الماضيين.

في غضون ذلك قال محمد علي حسيني المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية إن طهران تلقت طلباً من الولايات المتحدة لعقد جولة جديدة من المحادثات التي تهدف الى تحسين الوضع الأمني في العراق، ولم يصدر تعليق عن الجانب الأمريكي أو العراقي.
وجاء تجدد الاشتباكات قبل يومين من الموعد المقرر لإدلاء ريان كروكر السفير الأمريكي في العراق والجنرال ديفيد بتريوس قائد القوات الامريكية في هناك بافادتيهما أمام الكونغرس بشأن التقدم في البلاد

 المالكي يشترط حل جيش المهدي لمشاركة الصدريين بالانتخابات

طالب نوري المالكي رئيس الوزراء العراقي الجماعات المسلحة بتسليم أسلحتها كشرط لدخولها باب التنافس السياسي ومهدداً بأن الجيش سيتولى نزع هذه الاسلحة إذا رفضت الميليشيات تسليمها. وذكر المالكي في تصريحات نقلتها شبكة "سي ان ان" التلفزيونية الأمريكية أن الحكومة العراقية اتخذت قراراً بمنع التيار الصدري من المشاركة في الانتخابات المحلية القادمة ما لم يتخذ خطوات كفيلة بحل جيش المهدي.

الأزمة اليمنية