اقوال الصحف الروسية ليوم 3 أبريل/ نيسان

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/13351/

اقوال الصحف الروسية ليوم 3 أبريل/ نيسان

نبدأ جولتنا بصحيفة "روسييسكايا غازيتا" التي تنشر مقالة بقلم الرئيس السوفيتي السابق ميخائيل غورباتشوف،ضَمَّنَها رأيَه بالفكرة التي يروج لها المرشح الجمهوري للرئاسة الأمريكية جون ماكين، الداعيةِ لتأسيس منظمة عالمية جديدة بديلة عن هيئة الأمم المتحدة. يرى السياسي المخضرم أن فكرة تشكيل "الرابطة الديمقراطية" التي يطرحها ماكين فكرةٌ خرقاء.فهي تصنف الدول إلى صالحة وطالحة. ويتساءل غورباتشوف: مَنْ الذي يملك حق تقييم مدى ديموقراطية هذا البلد أوذاك؟وما هي المعايير التي سيتم وفقها منح  شرف العضوية في الرابطة؟ ويلفت السيد غورباتشوف الانتباه إلى أن ماكين يعلن سلفا أن لا مكان في رابطته لكل من روسيا والصين. ويؤكد الكاتب على أن روسيا بذلت من الجهود لإنهاء "الحرب الباردة" ما يفوق كثيرا جهود الآخرين، ومع ذلك يصر ماك كين على اتهامها بممارسة سياسة الثأر، والابتزاز في مجالي الطاقة والذرة.

ويختتم غورباتشوف محذرا من أن هذه الأفكار يمكن أن تعيد العالم لوضع  المجابهة التي كلفت العقلاء جهودا مضنية لتجاوزها.
وننتقل إلى صحيفة "غازيتا" التي تنشر نص مقابلة أجرتها مع نبيل شعث مستشار الرئيس الفلسطيني، الذي وصل إلى موسكو في إطار التحضير لزيارة  الرئيس محمود عباس القادمة  إلى روسيا. قال السيد شعث إن الرئيس الفلسطيني سوف يبحث مع المسؤولين الروس مسألة عقد مؤتمر موسكو للسلام في الشرق الأوسط، وأكد أن الأمريكيين لا يعارضون هذه الفكرة.

وأوضح شعث أن الأوساط الفلسطينية ترى في مؤتمر موسكو فرصة لإعطاء دفعة للمفاوضات التي لا تزال تراوح في مكانها.

ويأمل الفلسطينيون أن يساهم المؤتمر المنتظر في إقناع الإسرائيليين بضرورة إزالة الحواجز التي تفصل بين المدن الفلسطينية،ووقف بناء مستوطنات جديدة، وإخلاء المستوطنات القديمة، ووقف التدابير التعسفية التي يمارسها الإسرائيليون ضد المواطنين الفلسطينيين، بما في ذلك الاغتيالات المتكررة. واعتبر السيد شعث أن الناحية الإيجابية الوحيدةفي الوضع الراهن تتمثل في استمرار اللقاءات بين الفلسطينيين والإسرائيليين في إطار مبادرة أنابوليس للسلام.

ونقرأ في صحيفة "إزفستيا" تحقيقا عن معرض الأسلحة والتقنيات الحربية "سوفيكس -2008" الذي افتتح يوم أمس في العاصمة الأردنية عمان. يلفت كاتب ُّ التحقيق الانتباه إلى أن العاهل الأردني عبدالله الثاني افتتح شخصيا المعرض المذكور، وهذا ما جعله يتمتع بأهمية خاصة. ويوضح الكاتب أن الملك الأردني كان ضابطا في قوات المظليين ، ومعروف عنه ولعه بالسلاح الخفيف.

ويبرز الكاتب أن الملك عبد الله  الثاني على معرفة جيدة بالأسلحة الروسية، ولعل هذا ما يفسر توجهه إلى جناح شركة "روس أوبورون إكسبورت"فور الانتهاء من مراسم افتتاح المعرض. وينوه كاتب  التحقيق بعلاقات التعاون العسكري - التقني بين روسيا والأردن، مشيرا إلىأن موسكو منحت الأردن في العام الماضي قرضا بقيمة 300 مليون دولار لشراء أسلحة ومعدات حربية روسية الصنع.

ويختم الكاتب تحقيقه بِذِكْرِ بعض معروضات الجناح الروسي، مثل السكاكين والخناجر المرصعة بالذهب

والأحجار الكريمة، والمسدسات كاتمة الصوت، والبنادق الآلية، ناهيك عن الأسلحة والمعدات العسكرية الثقيلة.
ونختم بصحيفة "روسييسكايا غازيتا" التي تتحدث عن مهرجان الموسيقى الكلاسيكية الذي اختُتِمَ أمس في الإمارات العربية المتحدة،فتقول إن فندق "إماريتس بالاس" الذي يعتبر أغلى فندق في العالم، شهد عروضا فنية رائعة، قدمها عدد من أشهر الفرق العالمية.تلك الفرق التي يتسابق الجمهور لمشاهدة عروضها في كل زمان ومكان. ويبرز كاتب المقالة أن فرقة مسرح البلشوي الروسية، قدمت باليه"بحيرة البجع"، التي استحوذت على إعجاب الجمهور دون منازع. ويؤكد الكاتب أن منظمي المهرجان، الذي استمرت فعالياته مدة اثني عشر يوما، هدفوا إلى تمكين مواطني الإمارات من الإطلاع على روائع الفنون الموسيقية، الشرقية منها والغربية. وهم بذلك ينفذون وصية مؤسس الدولة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان،الذي وجَّه بضرورة توظيف عائدات النفط في البناء والتعليم والثقافة. ويختم الكاتب مشيرا إلى أن البناء والتعليم لقيا ما يستحقانه من الاهتمام، وجاء اليوم دور الثقافة لتحظى برعاية المسؤولين الإماراتيين الذين لا يتوقف طموحهم عند حد.

وإلى أقوال الصحف الروسية حول الأحداث الإقتصادية، المحلية والعالمية:

تطرقت صحيفة "فيدومستي" تحت عنوان "طائرة بمليارين وتسعِمئة مليون دولار" إلى طموحات شركة الطيران المدني "سوخوي" بتحقيق أرباح حتى عام ألفين وعشرين تصل إلى مليارين وتسعِمئة مليون دولار من صناعة الطائرة المدنية "سوبر جت". وأشارت الصحيفة الى أن الشركة الروسية تخطط بحلول عام 2024 لبيعَ قرابة 800 طائرة من طراز "سوبر جت"، وسيتم تسليم الطائرة الأولى في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل لشركة "آيرفلوت".
تختم الصحيفة بالقول إن "سوخوي" متفائلة جدا، وإن تم تحقيق هذه المخططات فإنها ستكون قفزة نوعية في عالم تصنيع الطائرات المدنية الروسية.
 
وأما صحيفة "كوميرسانت" فتناولت موضوع "بن برنانكي لاحظ ركودا" وقالت إنه لأول مرة اعترف بن برنانكي  رئيس مجلس الرصيد الاحتياطي الامريكي بأن الركود قد يصيب الاقتصادَ الأمريكي، وأن الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي قد يتراجع في النصف الأول من العام الجاري.
وتشير الصحيفة إلى ان تصريحات برنانكي جاءت بعد ساعات قليلة من اعلان  صندوق النقد الدولي أن النمو الاقتصادي العالمي سيتراجع، وأن الاقتصاد الأمريكي سيدخل لا محالة مرحلة الركود.

ونختم بصحيفة "آر بي كا-ديللي" وبعنوان " تصدير أقل.. بنزين أكثر " ذكرت الصحيفة أن حجم صادرات روسيا من النفط الخام تراجع في الربع الأول من هذا العام بنسبة ستةٍ في المئة وبلغ واحدا وخمسين مليون طن من النفط.
وتشير الصحيفة إلى أنه رغم تراجع حجم الصادرات  فان الشركات النفطية حققت أرباحا بفضل ارتفاع اسعار النفط  الخام عالميا بنسبة سبعةٍ وستين في المئة عن الفترة ذاتها من العام الماضي.
وتنتهي الصحيفة بالقول إنه لمن المجدي للشركات النفطية أن تكرر النفط في مصافيها وتصدر المنتجات النفطية أو تبيعها في السوق المحلية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)