أقوال الصحف الروسية ليوم 26 فبراير/شباط

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/12032/

احتلّت مكانة الصدارة في الصحف الروسية  هذا اليوم زيارة دميتري مدفيديف النائب الأول لرئيس الوزراء الروسي إلى بلغراد، وموضوع إنفصال إقليم كوسوفو ،وإنعقاد قمة رابطة الدول المستقلة في الأسبوع الماضي بموسكو، بالإضافة إلى موضوعات أخرى:

نشرت صحيفة "إزفيستيا" مقالاً تحت عنوان "الصديق عند الضّيق" جاء فيه أن دميتري مدفيديف النائب الأول لرئيس الوزراء الروسي وصل إلى بلغراد في وقت عصيب بالنسبة لصربيا ليعبّر عن مشاعر التضامن في ظروف إعلان كوسوفو غير القانوني للإستقلال من طرف واحد.

 وتضيف الصحيفة أن زيارة مدفيديف إلى بلغراد تشكّل أول زيارة دولية له على هذا المستوى.

ومن الواضح، كما تقول الصحيفة إن مشكلة كوسوفو لن تنتهي بسرعة، وستنتقل بالوراثة إلى الرئيس الجديد.

وإذا ما فاز مدفيديف في الإنتخابات الرئاسية، فإن دعم صربيا سيشكل أُولى المهام في سياسته الخارجية، وعلى الأقل في بداية عمله.

تناولت صحيفة "نوفيه إزفيستيا" موضوعَ إنفصال كوسوفو وقالت أن إعلان إستقلال كوسوفو أثار قلقاً بالغاً ببلغراد وفي أوساط الجاليات الصربية خارج البلاد، وأنعش آمال الإنفصاليين في أوروبا وآسيا.

إلا أن الأهم من هذا كله، هو ما أحدثه من اضطرابٍ وبلبلة في عمل المنظمات الدولية الرائدة الكبرى، وعلى رأسها مجلس الأمن الدولي.

بالإضافة إلى هذا، فإن أحد أهمّ المبادئ التي يتمسك بها المجتمعُ الدولي منذ تأسيس منظمة الأمم المتحدة عام 1945، بات موضع شك، وهو الذي يقول أن سيادة الدول القومية لا تُدرَك بدون الحفاظ على وحدة أراضيها.

وتضيف الصحيفة قائلة إن أثر فعل بريشتينا قد لوحظ في بلاد الساحة السوفييتية السابقة قبل غيرها، حيث يُفسِّر كلُ واحد تطورَ الأحداث إنطلاقاً من مصالحه. أما الثقة التي أشاع نورَها مختلفُ السياسيين وعلماءُ السياسة فقد اختفت، في حين أخذت التصريحات والآراء شكلاً حذراً.

وبهذا الصدد، جاء تعليق "التايمز" البريطانية معبِّراً ومعقولاً حين قالت "إن حفلة السمر الليلية كانت في كوسوفو، أما التداوي صباحاً من السُّكْر، فكان من نصيب العالَم كلِّه".

وتختم الصحيفة بالقول أنه من الواضح أن العديد من الدول ومِن بينها روسيا، لم تكن مستعدةً لاستقبال أحداثِ الأيام الأخيرة.

تنقل صحيفة "فريميا نوفوستيه" لقرائها أجواءَ قمة رابطة الدول المستقلة، التي عُقدت في موسكو الأسبوع الماضي.

وتُركّز الصحيفة الإهتمام على ما دار بين الرئيس بوتين ورؤساءِ الرابطة أثناء اللقاءات الثنائية وتشير إلى أن مسألة وضع مواطني الرابطة المقيمين خارج بلدانهم بما  ذلك بروسيا أُثير عدة مرات، لما يواجهونه من كراهية ومضايقاتٍ وأعمالٍ إجرامية تهدد حياتَهم.

وتشير الصحيفة إلى موقف الرئيس بوتين من هذه الأعمال المرفوضة، حيث قال : "نحن نأسف لهذا وسنبذل كلّ ما في وسعنا  للقبض على المجرمين وتقديمهم للعدالة لنيل العقاب. وسوف نتصدى لهذه الأعمال دوماً وبثبات".

وتلفت الصحيفة الاهتمام  إلى أن تقديم إعتذارات علنية للأجانب، ليس من عادة الرئيس الروسي، إلا أن مثل هذه الكلمات، قِيلَتْ هذه المرة.

كتبت صحيفة "روسيسكايا غازيتا" مقالا قالت فيه أن كوبا عرفت اسمَ رئيس الدولة الجديد. وكما توقع المحللون، فإن شقيق  فيدل كاسترو راؤول كاسترو أصبح هذا الرئيس.

وتتساءل الصحيفة قائلة،هل ستبقى الأوضاع في البلاد كما كانت عليه سابقا؟ وتجيب بنعم، ولا، في نفس الوقت، ففي التصريح الأول الذى تقدم به رئيسُ مجلس الدولة الجديد، أشار إلى أن البلد بحاجة إلى الكثير من التغييرات ولكن في إطار نظام الحكم الحالي.

بالإضافة إلى ذلك، دعا راؤول كاسترو إلى إصلاحات فى هيكلية الإقتصاد، وإعترف بوجود عوائق عديدة فى الدولة تمنع تطويرَ الأعمال الحرّة الخاصة.

وبهذا الصدد، تلفت الصحيفة إلى مقولة راؤول كاسترو المعروفة "إن الخبز بالنسبة للبلاد، أهم من المدافع".

وتختم الصحيفة بالقول إن راؤول ،الذي عمل لسنوات طويلة في المجالات الداخلية ، وصل إلى قمة المجد كقائد براغماتي صارم ونشيط .

نشرت صحيفة "غازيتا" مقالا أشارت فيه إلى أن طاقم العلماء الدولي سجل ظاهرةَ إنتشارٍ حاد للأمراض الخطيرة فى العالم كله.

وقد أثبت العلماء أن الأمراض الخطيرة إزدادت خلال الخمسين سنة الأخيرة على الأرض بمقدار أربعة أضعاف، كما إنتقل من الحيوانات إلى البشر، حوالي ستين بالمئة من الفيروسات.

واضافت الصحيفة أن الخبراء يعتبرون الدول الإفريقية فى منطفة الصحراء الكبرى وكذلك الهند والصين نقاطاً ساخنةً وقابلة لنشر الأوبئة والعدوى.

أما في أميركا اللاتينية وأوروبا فإن هذه الأمراض الخطيرة تتطور وتنتشر بنسبة أقل.

وإلى أقوال الصحف الروسية حول الأحداث الإقتصادية، المحلية والعالمية:
نشرت صحيفة "كوَميرسانت" مقالا أشارت فيه إلى أن مرشح الرئاسة لروسيا الإتحادية دميتري مدفيديف أجرى أمس أول جولة أوروبية مستقلة استغرقت يوما واحدا ، زار فيها بلغراد وبودابست لمعالجة قضايا قريبة من صلاحيات الرئيس من حيث أهميتها.

 وأشارت الصحيفة الى أن النقاط على الحروف بشأن مفاوضات مشروع خط أنابيب الغاز "السيل الجنوبي" ستوضع عندما يزور فرانس جورتشان رئيس الوزراء الهنغاري موسكو بعد غد الخميس.
كتبت صحيفة "إر بي كا ديلي" تحت عنوان "فيزا" تعتزم تحقيق نحو 19 مليار دولار أمريكي" أن شركة "فيزا" العالمية لحلول الدفع الآلي والبطاقات الائتمانية تعتزم طرح اكتتابٍ عام اولي، وتخطط منه جمع حوالي 19 مليار دولار.

وأشارت الصحيفة الى طلب شركة "فيزا" من لجنة الأوراق المالية والبورصة في الولايات المتحدة السماح لها لاجراء الإكتتاب، وبيع 406 ملايين سهم، بسعر يتراوح بين 37 و42 دولارا للسهم الواحد.
قالت صحيفة "فيدوموستي" تحت عنوان "في تي بي 24 " يستعد لأسوأ الأوقات"  إن توقعات ميخائيل زادورنوف رئيس الهيئة الإدارية لبنك " في تي بي 24 " حول القطاع المصرفي الروسي في المستقبل القريب، والتي يرى فيها أن أزمة الائتمان العالمية ستسبب تباطأَ نُموِ القروض المقدمة من قبل البنوك، وسترتفع نسبة القروض المتأخرة، وستقوم المصارف بتمويل أكثر جدية، في إطار توفير مزيد من الضمانات من قبل المقترضين، وسيقوم المواطنون بايداع الأموال  في  حساباتهم الخاصة.