أطفال روسيا يحتفلون في الكرملين

أحد أطفال مدينة ساراتوف في موسكوأحد أطفال مدينة ساراتوف في موسكو
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/10869/

احتفل 88 طفلا من مدينة ساراتوف الروسية باعياد راس السنة في الكرملين، حيث استقبلهم النائب الاول لرئيس الحكومة الروسية دميتري ميدفيديف.

احتفل 88 طفلا من مدينة ساراتوف الروسية باعياد راس السنة في الكرملين، حيث استقبلهم النائب الاول لرئيس الحكومة الروسية دميتري ميدفيديف.

ودَّع الآباء أطفالَهم في هذه المدينة بمشاعرَ جَيَّاشة، ولم يخفوا قلقَـهُمْ على أطفالهمٍ، الذين يسافرونَ إلى مدينةٍ بحجمِ موسكو، لَوْلاَ الثقةُ في مُـنَـظِّمي الرِّحْـلة.
وحسب رأي أحد الآباء في ساراتوف، أن الأطفالُ في شوقٍ إلى ما ينتظرُهم في الرحلة، التي وصفها قائلاً ان: "هذه فرصة رائعة لابني لمشاهدة شجرة راس السنة في الكرملين، ومشاهدة عاصمة دولتنا, وهذه اول مرة ارسل طفلي لوحده، وهذا يشعرني بالقلق، ولكن في نفس الوقت اعتقد ان منظمي هذه الرحلة سيبذلوا كل جهدهم لتكون الرحلة ممتعة ومفيدة".

تكاليفُ الرحلةِ تَحَمَّلَـتْها محافظةُ ساراتوف. والمسؤولونَ هناك يتوقعون أن تُسْفِرَ الرحلةُ عن نتائجَ مهمةٍ لهؤلاءِ الأطفالْ. وأفادت مساعدة وزير التعليم في المحافظة  إيرينا تكاتشينكو قائلة في هذا الصدد:
"كل تكاليف هذه الرحلة تمول من ميزانية محافظتنا، وتضم هذه الرحلة اطفال الشهداء واطفال من بيوت الايتام والفقراء واطفال المدرسة العسكرية والاطفال الفائزون في مسابقات الاطفال لعموم روسيا واطفال العلائلات ذات العدد الكبير".
 
حوضُ الدلافينْ كان محطةٌ من المحطاتْ في رحلةِ هؤلاء الأطفالِ. فقدمتْ الحيواناتُ البحريةُ عروضًا، اختلفَ الأطفالُ في تفضيلِ بعضِها على بعضْ. حيث أعرب أحد الأطفال المشاركين في الرحلة عن ذلك معلقا :


"هذه اول مرة ازور فيها موسكو, وهي مدينة جميلة , وعجبني عرض الدلافين وكان ممتعا ورائعا , وخلال تواجدنا في موسكو زرنا الكنائس والسيرك وشجرة راس السنة  في الكرملين وتمشينا في الساحة الحمراء".

حافلاتٌ كثيرةٌ، نقلت أطفالَ ساراتوف، لِـيَـتَـنَزَّهُوا في أماكنَ عديدةٍ في موسكو. ثمانيةٌ وثمانونَ طفلاً،. شاركوا في هَذِهِ الرحلةِ التي شاهَدُوا فيها الكثيرْ، واسْتَقْبَلَهُم خلالَها مسؤولونَ كِبَارْ. ويؤكد على هذا أحد طلبة المدرسة العسكرية في ساراتوف قائلاً:
"انا طالب مدرسة عسكرية في ساراتوف واحب هذه المهنة لان والدي وجدي كانوا عسكريين , واليوم شاهدت المسارح والسينما والابنية الجميلة في موسكو و هنئنا النائب الاول لرئيس الحكومة الروسية دميتري ميدفيديف بالاعياد وتمنى لنا التوفيق"

وفي كل عام تستقبل موسكو من مختلف المناطق الروسية الاف الاطفال ليحتفلوا بالاعياد الى جانب شجرة راس السنة في الكرميلن محاطون برعاية المسؤولين هناك.
أطفالُ منطقةِ ساراتوف، يعودونَ إلى بيوتِهم، حاملين ذكرياتٍ طيبة، بعد أن استقبلوا في الكرملين، وسبقوا سكانَ العاصمةِ في الاحتفال برأس السنةِ الميلادية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)