إرتفاع قياسي لبورصة روسيا مع ترشيح مدفيديف

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/10695/

إرتفعت البورصات الروسية مسجلة مستويات قياسية عقب إعلان ترشيح النائب الأول لرئيس الوزراء دميتري مدفيديف لرئاسة البلاد في الانتخابات المقبلة في آذار/ مارس القادم.

ارتفعت البورصات الروسية مسجلة مستويات قياسية عقب إعلان ترشيح النائب الأول لرئيس الوزراء دميتري مدفيديف لرئاسة البلاد في الانتخابات المقبلة في آذار/ مارس القادم.

حيث سادت أجواء إيجابية في الأسواق المالية الروسية خلال الأسبوع الماضي نتيجة إعلان فوز حزب "روسيا الموحدة" في انتخابات مجلس الدوما. هذه الحالة تعززت بزخم جديد بعد إعلان هذا الحزب مع أحزاب أخرى ترشيح النائب الأول لرئيس الوزراء الروسي دميتري مدفيديف للرئاسة، وموافقة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على الترشيح.

 إذ سجل مؤشر "آر تي أس" رقماً قياسياً جديداً على أثر الإعلان. ونمت أسهم عملاق الغاز الروسي "غازبروم" بنحو 3%  بعد الإعلان عن هذا الترشيح.

شركة غازبروم الروسية

وقالت كبيرة محللي قسم أسواق المال في مصرف "كيت فاينانس" الاستثماري ماريا كوفالسكايا انه :"تقبلت الأسواق النبأ بشكل إيجابي إذ لاحظنا نمو مؤشر "آر تي أس" بمعدل 1.7% خلال فترة ساعتين، ليغلق هذا المؤشر فيما بعد على ارتفاع بنحو 2 %. ونعتقد أن سبب ذلك يعود لانخفاض المخاطر السياسية المرتبطة بتحديد هوية من ستنتقل إليه السلطة في المستقبل"

ويعتقد أن اختيار دميتري مدفيديف يؤكد متابعة سياسة الرئيس بوتين الاقتصادية، التي تميزت بإجراء اصلاحات هيكلية ضمن قطاعات الاقتصاد كافة، وباستقطاب استثمارات أجنبية ضخمة بفضل انتهاج سياسة الانفتاح والتكامل ضمن المنظومة الاقتصادية العالمية.

وقد فسر رئيس قسم تحليل الأسواق في مصرف "سوبين بانك" الاستثماري ألكسندر رازوفايف ذلك بقوله : "ما يهم المستثمرين بالدرجة الأولى هو الوضوح، وقد تبينت الآن ملامح السياسة الاقتصادية المقبلة. وأعتقد أننا سنشهد قريباً تحسن التقييم الاستثماري لروسيا وتقييم الشركات الحكومية التي تأتي "غازبروم" ومصرف "في تي بي" في طليعتها".

على صعيد آخرينتظر أن يستكمل إصلاح البرامج الاجتماعية التي بوشر بها في السنوات الأخيرة، كإصلاح نظام التقاعد وإصلاح النظام الإداري وغيرها من البرامج ذات الأهمية الحيوية للمواطن الروسي، إذ تحتل متابعة هذه البرامج الاجتماعية شقاً هاماً من مسؤوليات دميتري مدفيديف في الحكومة.

وإستنادا لما تقدم فإن هناك توقعات إيجابية مستقبلية للآثار الاقتصادية في روسيا، وهذا ما يؤيده المحللون الإقتصاديون بتاكيدهم أن السوق الروسية ستبلغ مستويات قياسية قبل نهاية هذا العام.

تويتر على روسيا اليوم