القضاء البرتغالي يسند لنجلي السفير العراقي السابق تهمة "الشروع في القتل"

أخبار العالم العربي

القضاء البرتغالي يسند لنجلي السفير العراقي السابق تهمة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jrhv

أسند القضاء البرتغالي تهمة "الشروع في القتل" لنجلي السفير العراقي السابق في لشبونة، لاعتدائهما على فتى في الـ15 من عمره صيف 2016 في بونتي سور وسط البرتغال.

وذكرت وزارة العدل البرتغالية، أن المتهمين توأمان في السابعة عشرة من العمر وهما نجلا سفير العراق السابق في البرتغال سعد محمد رضا ، وقد "اعتديا بعنف على ضحيتهما بدهسه وضربه بعنف على الرأس والوجه وتركاه مغمى عليه".

وأضافت أن حياة الفتى الضحية كانت بخطر، وأن "التدخل الجراحي السريع وحده حال دون مقتله".

وأشارت الوزارة إلى أن الحادث أثار استياء كبيرا في البرتغال، وأن السلطات البرتغالية لم توقف المتهمين نظرا لتمتعهما بالحصانة الدبلوماسية".

يذكر أنه سبق للسلطات البرتغالية وطالبت غير مرة برفع الحصانة عن نجلي السفير العراقي الذي أنهى مهامه سنة 2017، للاستماع إلى إفادتهما ولكن بلا جدوى.

وكان نجلا السفير العراقي قد أعربا في حديث متلفز  الصيف الماضي، عن استعدادهما لتحمل كافة عواقب تصرفهما، مؤكدين أنهما كانا في حالة دفاع عن النفس، وتعرضا للاعتداء من 5 أو 6 شبان بينهم المجني عليه.

وفي يناير 2017، تم الاتفاق بين الطرفين وقبلت عائلة المجني عليه بتعويض.

وأفادت وكالة "لوسا" البرتغالية، بأن المجني عليه روبن كافاكو الذي كان يبلغ من العمر 15 عاما عند تعرضه للاعتداء، قد تلقى 40 ألف يورو تعويضا عن الأذى المعني، و12 ألف يورو لتغطية نفقات علاجه.

المصدر: السومرية

أحمد باديان

الذكاء الاصطناعي.. هل يهدد البشرية؟