التحالف الدولي يكثف عمليات الإنزال في ريف دير الزور وينقل "دواعش" على متن مروحياته

أخبار العالم العربي

التحالف الدولي يكثف عمليات الإنزال في ريف دير الزور وينقل دير الزور
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j7aj

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، يوم السبت 26 أغسطس/آب، بأن عملية إنزال جديدة جرت في ريف دير الزور.

وفي التفاصيل، قال المرصد إن مروحية تابعة للتحالف الدولي، نفذت عصر السبت الـ26 من آب/أغسطس الجاري، عملية إنزال في منطقة التبني الواقعة في الريف الغربي لدير الزور، مؤكدا أن قوة الإنزال قامت بنقل عناصر من تنظيم "داعش"من جنسيات أوربية.

وأشار إلى أن عملية الإنزال جرت بالتزامن مع قصف مدفعي من قبل "قوات سوريا الديمقراطية" وقوات عملية "غضب الفرات" على منطقة التبني، التي تمت فيها عملية الإنزال ونقل العناصر الأجانب، عند الضفاف المقابلة لمنطقة الجزرات.

ورجح النشطاء أن التحالف يعمد لنقل عملاء كان قد زرعهم سابقا في صفوف التنظيم، أو أنه يقوم بنقل عناصر وقياديين تواصلوا معه وأبدوا رغبتهم بالخروج من مناطق سيطرة "داعش" وترك صفوف التنظيم.

وكانت مصادر محلية سورية قالت إنها رصدت 3 مروحيات أمريكية غربي مدينة دير الزور، شرقي سوريا، قرب تجمعات لتنظيم "داعش" الإرهابي.

ونقلت إذاعة "شام إف إم" السورية، عن مصادر محلية إنه تم رصد المروحيات في منطقة منجم الملح، قرب قرية البويطية، في الريف الغربي لـديرالزور، مشيرة إلى أن المروحيات حاولت القيام بعملية إنزال ضد "داعش" في غرب دير الزور، لكن العملية فشلت بعد تصدي التنظيم لها، ما استدعى انسحابها باتجاه مناطق ريف الرقة.

ونقلت الإذاعة عن مصادر محلية قولها إن القوة المنفذة للإنزال، عمدت قبل انسحابها إلى تصفية 12 مسلحا تابعا لتنظيم "داعش"، كان معهم 5 عائلات، مؤلفة من 34 شخصا، فيما تحدثت مصادر محلية أخرى عن "قيام تنظيم داعش بأسر أحد عناصر المجموعة الأمريكية التي نفذت الإنزال". 

وتخضع جميع مناطق محافظة ديرالزور، لسيطرة التنظيم، ما عدا أجزاء منها، ما زالت بيد الجيش السوري.

جدير بالذكر أن نشطاء سوريين، أفادوا، الخميس، بأن عمليتي إنزال نفذتهما طائرات يعتقد أنها تابعة للتحالف الدولي بقيادة واشنطن، جرتا في منطقة البوليل في الريف الشرقي لدير الزور وفي حي قرب نهر الفرات.

ونقل المرصد السوري لحقوق الإنسان عن النشطاء قولهم إن طائرة يعتقد أنها تابعة للتحالف الدولي، شوهدت تحلق وتهبط لعلو منخفض جدا، في بادية بلدة البوليل، على بعد نحو 25 كم من البلدة، مضيفين أنه خلال تجوال مواطنين في المنطقة، شوهدت كومة من الشعر المحلوق يعتقد أنها تعود لخمسة أشخاص.

وأكد المرصد نقلا عن المصادر ذاتها أن كافة الترجيحات تشير إلى أن هذه الطائرات هبطت لنقل عناصر من تنظيم "داعش"، أو أشخاص ذوي أهمية لدى القوات التي نفذت عملية الإنزال.

المصدر: المرصد السوري + وسائل إعلام سورية

ياسين بوتيتي، رُبى آغا