الوحدات الكردية ترجح اندلاع نزاع مع تركيا في الشمال السوري

أخبار العالم العربي

الوحدات الكردية ترجح اندلاع نزاع مع تركيا في الشمال السوري
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j0jg

 قال قائد وحدات حماية الشعب الكردية السورية إن الانتشار العسكري التركي قرب مناطق يسيطر عليها الأكراد شمال غرب سوريا يصل إلى "مستوى إعلان حرب" مرجحا اندلاع اشتباكات خلال أيام.

ونقلت رويترز عن سيبان حمو قائد وحدات حماية الشعب الكردية السورية أمس قوله، "هذه التحضيرات العسكرية وصلت إلى مستوى إعلان حرب وقد تفضي إلى اندلاع اشتباكات فعلية في الأيام القادمة.. وبطبيعة الحال لن نقف مكتوفي الأيدي أمام هذا العدوان المحتمل"، متهما تركيا بالإعداد لحملة عسكرية في منطقة حلب وعفرين.

وفي هذا الصدد صرح نائب رئيس الوزراء التركي نعمان قورتولموش، بأن بلاده لا تعلن الحرب لكن قواتها سترد على أي تحرك عدائي من وحدات حماية الشعب الكردية التي وصفها بأنها "جيش صغير شكلته الولايات المتحدة".

كما حذر قورتولموش وحدات حماية الشعب من محاولة طرد السكان العرب أو التركمان من مدينة تل رفعت القريبة من عفرين والتي تسيطر عليها الوحدات.

وكان قائد وحدات حماية الشعب سيبان حمو قد أشار في تصريحات سابقة له الأسبوع الماضي إلى أن وحدات حماية الشعب لديها خطة للسيطرة على المنطقة الواقعة بين مدينتي أعزاز وجرابلس.

وأضاف حمو أن "الولايات المتحدة أقامت سبع قواعد عسكرية في مناطق بشمال سوريا تسيطر عليها الوحدات أو قوات سوريا الديمقراطية وتشمل قاعدة جوية رئيسية قرب كوباني (عين العرب) على الحدود مع تركيا"، الأمر الذي لم يؤكده التحالف أو ينفيه.

وفي سياق الانتشار العسكري التركي شمال سوريا، أفاد وزير الدفاع التركي فكري إيشيق الثلاثاء 4 يوليو الحالي بإمكانية شن عملية عسكرية برية ضد الأكراد في محيط مدينة عفرين شمال سوريا إذا اعتبرت أنقرة وجودهم هناك تهديدا لها.

كما أشارت مصادر إعلامية في وقت سابق إلى أن حوالي 20 ألف جندي من الجيش السوري الحر سيشاركون في عملية عسكرية تركية في منطقة عفرين بشمال سوريا.

وبحسب التقديرات فإن تركيا أكملت التحضيرات اللازمة للعملية التي ستستغرق مدة 70 يوما، حيث من المخطط له، الاستيلاء أولا على مدينة تل رفعت، وقاعدة منغ الجوية اللتين تسيطر عليهما الوحدات الكردية.

ويرى خبراء أن التوترات المتزايدة بين الطرفين الحليفين للولايات المتحدة في شمال غرب سوريا، قد يفتح جبهة جديدة في الصراع السوري متعدد الأطراف، وقد يصرف ذلك انتباه وحدات حماية الشعب الكردية عن حملتها لانتزاع السيطرة على معقل تنظيم "داعش" في الرقة.

المصدر: رويترز 

نتاليا عبدالله 

الأزمة اليمنية