تضارب الأنباء حول مصير قيادي أوروبي بارز لدى "داعش"

أخبار العالم العربي

تضارب الأنباء حول مصير قيادي أوروبي بارز لدى تضارب الأنباء حول القضاء على مسؤول الإعدام في داعش
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j05l

تضاربت الأنباء الصادرة عن وسائل الإعلام بشأن ملابسات تصفية قيادي أوروبي بارز في تنظيم "داعش" الإرهابي يدعى أبو عبدالله الكوسوفي.

وأعلن موقع Pronews اليوناني أن الإرهابي البارز، وهو ألباني اسمه الحقيقي لافدريم مهاجري، قتل مع 6 من حراسه الـ20، بغارة نفذها سلاح الجو الروسي بالتنسيق مع مجموعة النمر التابعة للحكومة السورية.

وأضاف الموقع أن مهاجري عاد إلى سوريا في مايو/أيار المنصرم بعد زيارة استغرقت 4 أشهر إلى ألبانيا وإقليم كوسوفو.

من جانبها، أفادت وسائل الإعلام العراقية قبل أسبوعين، نقلا عن الخبير الأمني فاضل أبو رغيف، بأن الإرهابي الكوسوفي قتل بغارة جوية في المنطقة الحدود مع سوريا، دون الكشف عن الجهة التي نفذت الغارة.

تجدر الإشارة إلى أن دور هذا الداعشي الذي كان يشرف على عمليات الخطف والإعدام الجماعي وكان مسؤولا عن التخطيط لاعتداءات نفذها "داعش" في الخارج، ازداد أهمية في الأشهر الأخيرة، بعد أن خسر "داعش" العديد من قادته البارزين نتيجة العمليات العسكرية ضده في سوريا والعراق، ما جعل من الكوسوفي "الذراع الأيمن" لزعيم التنظيم أبو بكر البغدادي الذي يرجح أنه قتل أيضا في محافظة الرقة بغارة روسية.

المصدر: وكالات

نادر عبد الرؤوف

الأزمة اليمنية