روسيا تعلن مقتل القياديين في "داعش" أبو عمر البلجيكي وأبو ياسين المصري و180 مسلحا بضرباتها على سوريا

أخبار العالم العربي

روسيا تعلن مقتل القياديين في قاذفة استراتيجية روسية من طراز "تو 22 م3" تشن غارة على "داعش" في سوريا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iy79

أعلنت روسيا أن قواتها الجوية الفضائية العاملة في سوريا قتلت القياديين في "داعش"، أبو عمر البلجيكي وأبو ياسين المصري، و180 مسلحا من التنظيم، بغارتين قرب مدينة دير الزور.

وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان صدر عنها بهذا الصدد اليوم السبت: "كشفت مجموعة القوات الروسية الموجودة في الجمهورية العربية السورية، باستخدام طائرات مسيرة، عمليات تحضير قامت بها تشكيلات تنظيم داعش الإرهابي لخرق دفاعات حامية القوات الحكومية السورية المحاصرة في مدينة دير الزور". 

وأشارت الوزارة إلى أنه "تم، نتيجة ضربات جوية استباقية نفذتها القوات الجوية الفضائية الروسية يومي 6 و8 يونيو (حزيران) على مواقع لمسلحي داعش، تصفية القياديين في التنظيم، أبو عمر البلجيكي وأبو ياسين المصري، وذلك بالإضافة إلى القضاء على 180 مسلحا".

كما أسفرت هذه الضربات، حسب بيان وزارة الدفاع الروسية، عن "تدمير 16 سيارة ومدرعة، و4 مراكز للقيادة، ومستودع للأسلحة والذخائر العسكرية".

وتجدر الإشارة إلى أن هذا البيان يأتي بعد أن أعلنت وزارة الدفاع الروسية، يوم أمس الجمعة، أن هناك معلومات تدل على مقتل زعيم تنظيم "داعش" الإرهابي، أبو بكر البغدادي، بإحدى غارات القوات الجوية الفضائية الروسية على الرقة السورية.

يذكر أن مسلحي "داعش" بسطوا سيطرتهم على معظم أراضي محافظة دير الزور منذ 3 سنوات، إلا أن المدينة ذاتها ما زالت تحميها مجموعة من الجيش السوري منتشرة هناك ومدعومة من القوات الجوية الروسية.

وتشن هذه القوة وتنفذ من حين إلى آخر هجمات مضادة على التنظيم على الرغم من أن أقرب الوحدات العسكرية الحكومية الأخرى تبعد عنها عشرات الكيلومترات.

وشن "داعش"، في يناير/كانون الثاني الماضي، هجوما واسعا على مواقع القوات السورية خلال شهر تمكن بنتيجته من فرض السيطرة على الطريق الموصل بين مطار دير الزور والمناطق، التي تسيطر عليها القوات الحكومية، وفصل بذلك مقاتلي الجيش عن بعضهم بعضا، لكن الاتصال أعيد لاحقا بين القسمين.

ومن الجدير بالذكر أن بعض الخبراء تحدثوا في وقت سابق عن احتمال نقل "داعش" ما يعتبره "عاصمة لدولة الخلافة" من الرقة إلى مدينة دير الزور، لكنهم لفتوا إلى أن التنظيم من أجل ذلك سيكون عليه القضاء على الوجود العسكري السوري فيها، أو يختار مدينة الميادين، التي تقع جنوب شرق دير الزور على مسافة 50 كيلومترا.

المصدر: وزارة الدفاع الروسية

رفعت سليمان