مسؤول عراقي يؤكد أن الانتهاكات في الموصل فردية ومتباعدة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iwpz

أعلن سعد المطلبي عضو مجلس محافظة بغداد أن التحقيقات مستمرة بشأن الانتهاكات التي قامت بها قوات الجيش العراقي عند قيامها بتحرير المناطق والأحياء في الموصل من سيطرة داعش.

وقال المطلبي في تصريح خاص لموقع "RT Arabic" إن أي انتهاك لحقوق الإنسان في ساحات القتال هو تجاوز على الدولة والشعب العراقي، مؤكدا أنه من الممكن أن تحدث مثل هذه الأشياء في الحروب لأسباب شخصية أو عقائدية، ومن الممكن أن تكون هناك غايات أخرى، ومن الطبيعي أن يتم التحقيق في هذه الحوادث.

وأكد المطلبي أن هذه الإنتهاكات فردية ومتباعدة، وعلى عكس ما يشار إلى أن الحشد الشعبي يرتكب مثل هذه الأمور، فلا توجد الكثير من الشكاوى التي تتهم الحشد بأنه يعذب المواطنين أو لا يحترم حقوق الإنسان.

وتابع المطلبي أن من قام بهذه الأعمال هي وحدة الرد السريع العسكرية، وتحقق وزارة الدفاع والجهات المسؤولة عن الرد السريع في القضية، وستعرض التحقيقات على القضاء العسكري الذي سيبت بالحقائق الموجودة وليس بالإشاعات أو بعض التقارير الإعلامية.

وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرا صور ومقاطع فيديو عن عمليات تعذيب وحشية، قيل أنها نفذت من قبل عناصر من الجيش العراقي في الموصل بحق مشتبه بهم في الانتماء إلى تنظيم "داعش" الإرهابي.

المصدر: RT

علي يوسف

الأزمة اليمنية