زينب الأسترالية زارت جدها المريض في العراق فسقطت بسيارة مفخخة

أخبار العالم العربي

 زينب الأسترالية زارت جدها المريض في العراق فسقطت بسيارة مفخخةالطفلة الراحلة زينب
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ivz4

أعلنت وزيرة الخارجية الاسترالية جولي بيشوب مقتل الطفلة الأسترالية العراقية الأصل زينب الحربية، في التفجير الذي استهدف منطقة الكرادة في العاصمة العراقية قبل يومين.

وقالت بيشوب في تصريح: "بحزن شديد أستطيع أن أؤكد أن الطفلة الأسترالية زينب الحربية، وتبلغ من العمر 12 عاما، قتلت خلال تفجير سيارة مفخخة"، مشيرة إلى أن الطفلة من سكان مدينة ملبورن وكانت تزور بغداد مع عائلتها.

وتقدمت الوزيرة بأحر التعازي والتعاطف مع عائلتها وأحبائها وزملائها التلاميذ في مدرستها بأستراليا، مشددة على أن وفاة زينب تؤكد وحشية تنظيم "داعش" الإرهابي، "الذي لا يحترم الدين أو الجنسية أو السيادة أو الحدود أو الإنسانية".

وقالت عائلة الطفلة إنها كانت تزور جدها المريض في العاصمة العراقية مع والديها، وذهبت إلى محل لبيع الآيس كريم مع أعمامها بعد الإفطار، قبل أن تنفجر سيارة مفخخة لتوقع عشرات الضحايا ومنهم زينب.

وكانت زينب في العراق مع والديها وشقيقيها لزيارة جدها المريض، الذي عاد مؤخرا إلى العراق بعد أن عاش معهم، فيما قالت إحدى القريبات إن العائلة انتقلت إلى أستراليا في التسعينيات هربا من الاضطهاد خلال عهد صدام حسين.

من جهته أعرب خالد تاقيم أوغلو مدير مدرسة زينب في ملبورن، والتي كانت قد بدأت فيها للتو مرحلتها السابعة، عن صدمة المجتمع وحزنه عند سماع نبأ وفاتها في بغداد، مؤكدا "هذه أخبار مدمرة ومروعة بالنسبة لأسرة زينب، ولزملائها ومعلميها، وللمجتمع بأكمله".

مرطبات الفقمة حيث وقع التفجير الإرهابي

المصدر: The Australian

علي جعفر