إقالة مسؤولين تونسيين على إثر إضراب عام

أخبار العالم العربي

إقالة مسؤولين تونسيين على إثر إضراب عام رئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/irvx

أعلنت الحكومة التونسية إقالة مسؤولين محليين في ولاية تطاوين، التي تشهد منذ أكثر من شهر احتجاجات شعبية، حيث استقبل رئيس الحكومة يوسف الشاهد الخميس الماضي بإضراب عام.

وجاء في بلاغ مقتضب للحكومة التونسية، أن الشاهد قرر "تعيين كل من محمد علي البرهومي واليا لتطاوين ومحمد الشريف معتمدا أولا للولاية".

وأوضح مصدر حكومي أن المسؤولين اللذين كانا يتوليان هذين المنصبين أقيلا، إضافة إلى مدير إقليم الحرس (الدرك) الوطني في ولاية تطاوين، والذي أقيل الجمعة.

وأضاف المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن هويته، أن "هناك إقالات أخرى تنتظر مسؤولين آخرين"، دون تقديم تفاصيل.

وتشهد ولاية تطاوين التي تقع على بعد 500 كلم جنوبي العاصمة تونس على مشارف الصحراء، اضطرابات منذ عدة أسابيع على خلفية مطالب اجتماعية وتنموية.

وكان رئيس الحكومة يوسف الشاهد زار ولاية تطاوين الخميس الماضي برفقة عدد كبير من الوزراء، وقوبل بإضراب عام ومن سكان غاضبين هتف بعضهم مرارا "أرحل".

وأعلن الشاهد في خطاب ألقاه داخل مقر ولاية تطاوين، وحضره مسؤولون وعدد من مواطني المنطقة حزمة إجراءات ومشاريع، قال إنها ستوفر "حوالي 2000 وظيفة بشكل شبه فوري"، في هذه الولاية، حيث نسب البطالة من بين الأعلى في تونس، رغم أنها منتجة للبترول.

المصدر: وكالات

هاشم الموسوي