الخرطوم مستاءة من تحذير واشنطن من السفر إلى السودان

أخبار العالم العربي

الخرطوم مستاءة من تحذير واشنطن من السفر إلى السودان
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/io26

قالت وزارة الخارجية السودانية إن تحذير أمريكا لرعاياها من السفر إلى السودان يجافي الواقع، مؤكدة أنه غير مبرر ويناقض تقارير الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية.

ونقلت وكالة الأنباء السودانية "سونا" عن الوزارة قولها في بيان: "وزارة الخارجية الأمريكية أصدرت في 30 مارس/آذار تحذيرها الدوري لرعاياها من السفر إلى السودان، مشيرة إلى دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق.. تعرب وزارة الخارجية عن رفضها لهذا التحذير الذي لا يراعي التطورات المهمة والتحولات الكبيرة التي شهدتها البلاد".

وأورت الوزارة في بيانها ما وصفته بالحقائق التي تثبت مناقضة القرار الأمريكي للواقع، قائلة: "شهدت الفترة الماضية القريبة عدة زيارات مشهودة قام بها كل من المبعوث الأمريكي السابق إلى دارفور والنيل الأزرق وجنوب كردفان، ثم المبعوث البريطاني لدارفور، وكذا وفد ضم جميع سفراء دول الاتحاد الأوروبي والذين تنقلوا بحرية تامة في جميع ولايات دارفور، كما زار مؤخرا وفد أمريكي أبيي، هذا فضلا عن زيارات العديد من الوفود الأخرى من مختلف دول العالم".

وأضاف البيان: "إن حكومة السودان ماضية بقوة في سياستها لترسيخ الأمن والسلام في جميع ربوع البلاد.. الحكومة السودانية قبلت المقترح الأمريكي الخاص بإيصال العون الإنساني للمنطقتين، وتتهيأ البلاد الآن لحكومة قومية جديدة وهي ثمرة لحوار وطني نظمته البلاد".

وأشارت الوزارة إلى أن "الزعم بوجود الإرهاب في السودان يتناقض مع الإشادات التي أدلى بها رؤساء وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية وغيره من كبار المسؤولين الأمريكيين بشأن الجهود المقدرة والتعاون الكبير لحكومة السودان في مكافحة الإرهاب والتطرف العنيف ودورها الواضح في صون الأمن والسلم الإقليميين".

المصدر: سونا

إياد قاسم

الأزمة اليمنية