وزير الدفاع العراقي يأمر بفتح تحقيق بحادثة القصف على الموصل الجديدة

أخبار العالم العربي

وزير الدفاع العراقي يأمر بفتح تحقيق بحادثة القصف على الموصل الجديدةانتشال جثث ضحايا مجزرة الموصل الجديدة من تحت أنقاض المنازل المدمرة جراء غارات جوية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/in7o

أمر وزير الدفاع العراقي عرفان الحيالي بفتح تحقيق بحادثة القصف على الموصل الجديدة، التي راح ضحيتها المئات من المواطنين.

وكان الجيش العراقي قال في وقت سابق إنه لم يتضح بعد ما إذا كانت المجزرة في منطقة الموصل القديمة التي أسفر عن مقتل أكثر من 260 شخصا، نتيجة لقصف طائرات التحالف الدولي أم تفجير سيارات مفخخة لـ"داعش".

جاءت هذه التصريحات على لسان العميد، يحيى رسول الزبيدي، الناطق باسم قيادة "العمليات المشتركة" العراقية، الذي رجح في الوقت نفسه أن عناصر "داعش" لجأوا إلى تفجير سيارات مفخخة بهدف اتهام القوات الأمنية العراقية بزهق أرواح المدنيين.

وأوضح الزبيدي أن "المعلومات المتوفرة تشير إلى قيام داعش بجلب عجلات مفخخة كبيرة ووضعها في الأحياء والأزقة الضيقة في أيمن الموصل لعرقلة تقدم القوات الأمنية العراقية"، مشيرا إلى أن "داعش استخدم هذا السيناريو في أغلب المناطق الأخرى بالموصل". 

بدورها، ذكرت قيادة عمليات "قادمون يا نينوى" في بيان نشرته صحيفة "الصباح" العراقية الرسمية أن عناصر "داعش" قاموا بتصوير المدنيين بغرب الموصل الذين قتلوهم، زاعمين أنهم ضحايا قصف القوات العراقية، بغية تضليل الرأي العام.

ودعا رئيس مجلس النواب العراقي، سليم الجبوري، في وقت سابق من السبت، إلى عقد جلسة برلمانية طارئة يوم الثلاثاء المقبل لبحث مجزرة الموصل الجديدة.

وأعلنت النائبة عن محافظة نينوى فرح السراج، التي طالبت أمس الجمعة رئيس الوزراء العراقي بفتح تحقيق في المجزرة، أعلنت عن ارتفاع عدد القتلى جراء الغارات المنسوبة لطيران التحالف الدولي على حي الموصل الجديدة بالساحل الأيمن للمدينة، إلى أكثر من 263 شخصا. وأشارت إلى أن "الكثير من الأخطاء" تقع ضمن منطقة مسؤولية الشرطة الاتحادية.

كما نقلت وسائل إعلام عراقية عن بشار الكيكي، رئيس مجلس محافظة نينوى، قوله إن "أعضاء مجلس محافظة نينوى يطالبون القوات الأمنية العراقية بوقف العمليات العسكرية في هذه المناطق على الفور إلى حين ضمان سلامة مئات الآلاف من المدنيين".

وكانت مصادر عسكرية وسياسية وإدارية في العراق، إضافة إلى شهود عيان متعددين، أفادوا بوقوع مجزرة جماعية سقط فيها أكثر من 200 مدني، غالبيتهم من الأطفال والنساء، جراء ضربات جوية نفذها يوم 17/03/2017، التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة على "حي الموصل الجديدة" الواقع بمنطقة الموصل القديمة بالجزء الغربي من المدينة التي تعتبر مركز محافظة نينوى.

المصدر: وكالات

إينا أسالخانوفا

الأزمة اليمنية