مجلس أمن إقليم كردستان العراق يعلن القبض على "إرهابي كبير" كان موثوقا جدا ومقربا من البغدادي (فيديو)

أخبار العالم العربي

مجلس أمن إقليم كردستان العراق يعلن القبض على
إقليم كردستان العراق
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/xk89

أعلن مجلس أمن إقليم كردستان العراق يوم الجمعة إلقاء القبض على "إرهابي كبير" كان قريبا وموثوقا جدا من زعيم تنظيم "داعش" أبو بكر البغدادي.

وقال المجلس في بيان يوم الجمعة إنه قبض على المدعو سقراط خليل والمعروف باسم "عبد الله التفخيخ"، مشيرا إلى أنه كان شخصا قريبا وموثوقا جدا لدى أبو بكر البغدادي. 

وذكر في البيان أن "عبد الله التفخيخ" انضم إلى "داعش" منذ 2013 وعمل في مجال التفخيخ وكان له دور بارز في السيطرة على الموصل في يونيو 2014. 

وفي خضم اعترافاته، صرح سقراط بأنه انضم إلى "معسكر الجزيرة" وهناك تدرب على القتال ثم شارك في الهجوم على مدينة الموصل، مشيرا إلى أن عددهم لم يكن يتجاوز الـ 300 شخص آنذاك وقد كان القتال ضاريا جدا.

وأفاد المتهم بأنهم دخلوا إلى منطقة الرفاعي لمدة يومين أو ثلاثة وفي ظل الاشتباكات مع القوات الأمنية أمر "أبو ليث" (قائد المجموعة) أحدهم بتفخيخ سيارة كبيرة وفجرها بالقوة الأمنية مما أدى إلى مقتلهم ثم حدثت الانهيارات في الموصل، وفق ما جاء على لسانه. 

وأضاف سقراط أنه دخل إلى سوريا من البوكمال انطلاقا من مدينة القائم وأرسل في طلبه "حجي عبد الله" والذي كان آنذاك نائبا للبغدادي، وطلب منه العودة إلى الموصل لإرجاع مبلغ من المال هناك، مشيرا إلى انه دخل إلى تركيا عبر التهريب ومن ثم إلى إيران وبعدها إلى العراق. 

وتابع بالقول: "بقيت عند تاجر كان يتعامل مع "داعش" في كركوك مدة 25 يوما ثم دخلت إلى المدينة القديمة في الموصل بحكم معرفتي بالمنطقة وأخرجت المال من الموقع المحدد وكان قدره 5 ملايين دولار ثم رجعت إلى كركوك في الصباح.

وبين أن شخصا ينتمي لـ"داعش" ويدعى "أبو غفران" أخذ منه المال في منطقة الحضر.

وبحسب اعترافه، فقد قرر السفر إلى تركيا وبعدها بأشهر عاد إلى العراق ليستقر إما في كركوك أو بغداد لكنه لم يتمكن من ذلك، ثم عاد إلى تركيا وبعدها بـ 5 سنوات قرر العودة للاستقرار في إقليم كردستان حيث تم إلقاء القبض عليه بهوية مزورة وجواز سفر مزور.

المصدر: "رووداو"

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا