عبد المهدي يعلن من الموصل مقتل 85 شخصا في غرق العبارة

أخبار العالم العربي

عبد المهدي يعلن من الموصل مقتل 85 شخصا في غرق العبارة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/lm33

أعلن رئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، خلال زيارة عاجلة قام بها مساء الخميس إلى الموصل إثر غرق عبارة في مياه نهر دجلة بالمدينة، ارتفاع حصيلة ضحايا الحادث إلى 85 قتيلا.

وقال عبد المهدي، خلال تجوال قام به في الموصل مساء اليوم، إن "عدد ضحايا حادث غرق العبارة وصل إلى 85 مواطنا فيما تم إنقاذ 55 آخرين".

وأضاف عبد المهدي: "جئت لمتابعة حادث العبارة. ونحن هنا بعد ساعات قليلة من وقوع الحادث لمتابعة سير التحقيقات".

وأعلن عبد المهدي، أثناء زيارته إلى الموصل، الحداد العام في جميع أنحاء العراق ولدى السفارات والممثليات العراقية في الخارج لمدة 3 أيام اعتبارا من الخميس، معربا عن التعازي لذوي الضحايا باسم جميع العراقيين.

وسبق أن أعلنت وزارة الصحة العراقية عن ارتفاع حصيلة ضحايا غرق العبارة في مدينة الموصل شمال البلاد إلى 77 شخصا، مؤكدا أن "40 جريحا تمت معالجتهم وخرج معظمهم".

من جانبها، أكدت الداخلية العراقية، تعليقا على الحادث، أن "الطاقة الاستيعابية للعبارة أقل من العدد الموجود" للناس على متنها خلال الانقلاب، مشيرة إلى أن "الخلل واضح من خلال التحقيقات الأولية".

وعلى خلفية هذه التطورات، أمر رئيس الوزراء العراقي بفتح تحقيق فوري في الحادث ورفع نتائجه إلى الحكومة في غضون 24 ساعة لتحديد المسؤولين عن الكارثة.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي إنه "يتابع بألم وحزن حادثة عبارة الجزيرة السياحية في مدينة الموصل التي أودت بحياة العشرات من الأبرياء، نساء ورجالا وأطفالا".

وأضاف أن "عبد المهدي وجه باستنفار كل جهود الدولة، ومتابعة عمليات الإنقاذ والبحث عن الغرقى والمفقودين وتقديم العلاج واستنفار الكوادر الصحية والطبية والإغاثية"، لافتا إلى أنه "أمر بفتح تحقيق فوري، ورفع تقرير بذلك إليه خلال 24 ساعة لإظهار الحقيقة والكشف عن المسببين لتأخذ العدالة مجراها".

من جانبه، أوضح مراسل "RT" في العراق، أن العبارة غرقت بعد ظهر اليوم وكانت تقل عشرات العوائل في نزهة سياحية بجزيرة أم الربيعين السياحية وسط نهر دجلة بمنطقة الغابات في مدينة الموصل.

وفي غضون ذلك، نقل مراسل "RT"، عن مصادر أمنية، أن "قوة من قوات سوات اعتقلت العاملين والمسؤولين عن العبارة".

المصدر: RT + السومرية

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

لماذا تعد مروحية مي 28 من "أخطر" 7 أسلحة روسية؟