"أم جميع الخروقات" شهد تسرب 26 مليار سجل من مواقع شهيرة!

العالم الرقمي و Social media

صورة تعبيرية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/wu5e

حذر باحثون في مجال الأمن السيبراني من أن معلوماتك الشخصية ربما تكون قد تسربت في "أم جميع الخروقات" (MOAB).

وكشف عن أكثر من 26 مليار سجل شخصي، فيما يعتقد الباحثون أنه أكبر تسرب للبيانات على الإطلاق.

وتم اكتشاف معلومات حساسة من عدة مواقع بما في ذلك "تويتر" وDropbox وLinkedin على صفحة غير آمنة.

ويزعم الباحثون أن هذا الاختراق خطير للغاية ويمكن أن يؤدي إلى "تسونامي" من الجرائم الإلكترونية.

واكتشف بوب دياتشينكو، مالك موقع SecurityDiscovery، وباحثون من Cybernews، خرق البيانات على نموذج ويب غير آمن.

ومن المحتمل ألا يتم اكتشاف أصل الاختراق الهائل أبدا، لكن الباحثين يشيرون إلى أنه قد يكون ممثلا خبيثا أو وسيط بيانات أو خدمة تعمل بكميات كبيرة من البيانات.

وتشير الدراسات الأولية للبيانات إلى أنها لا تأتي من اختراق جديد ولكنها في الواقع مجموعة من الانتهاكات السابقة. ومن بين 12 تيرابايت من السجلات، لاحظ الباحثون أيضا أن بعضها مكرر بشكل شبه مؤكد.

ومع ذلك، لا يزال خرق البيانات مقلقا للغاية نظرا للطبيعة الحساسة للمعلومات التي تم إصدارها.

وقال الباحثون: "إن مجموعة البيانات خطيرة للغاية حيث يمكن للجهات الفاعلة في مجال التهديد الاستفادة من البيانات المجمعة لمجموعة واسعة من الهجمات".

ويقولون إن هذه الهجمات يمكن أن تشمل سرقة الهوية، ومخططات التصيد الاحتيالي المتطورة، والهجمات الإلكترونية المستهدفة، والوصول غير المصرح به إلى الحسابات الشخصية والحساسة.

ويأتي أكبر تسرب من تطبيق QQ التابع لشركة Tencent، وهو تطبيق مراسلة صيني شهير يحتوي على 1.5 مليار سجل في حالة الاختراق. وتلا ذلك موقع Weibo، منصة التواصل الاجتماعي الصينية، التي سجلت 504 ملايين تسجيل.

وجاءت بعض أكبر التسريبات الأخرى من موقع MySpace (360 مليونا)، و"تويتر" (281 مليونا)، وLinkedin (251 مليونا)، وAdultFriendFinder (220 مليونا).

وشمل التسريب أيضا سجلات من منظمات حكومية مختلفة من الولايات المتحدة والبرازيل وألمانيا والفلبين وتركيا وغيرها.

وإذا كنت قلقا من تسرب بياناتك الشخصية في هذا الاختراق، فإن أهم شيء يجب عليك فعله هو تحديث كلمات المرور الخاصة بك.

المصدر: ديلي ميل

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا