"حمية الخصوبة" لتعزيز فرص الإنجاب!

الصحة

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ll3q

عندما يتعلق الأمر بالحمل وإنجاب الأطفال، يتلقى الأزواج وابلا من النصائح بشأن ما يمكنهم فعله لتعزيز فرص الإنجاب.

وفي كتاب حقق أعلى حجم مبيعات لعقد كامل، قال اثنان من أساتذة التغذية في جامعة هارفارد، إن أحد أسهل الأمور التي يمكن للأزواج القيام بها، هو تغيير نظامهم الغذائي.

ويعتمد كتاب "حمية الخصوبة"، الذي نُشر قبل 10 سنوات، على دمج الخضروات ومنتجات الألبان كاملة الدسم، والتخلص من اللحوم الحمراء والدهون غير المشبعة، لتحسين الإباضة. وهناك بعض الأطعمة التي يمكن للرجال تناولها لزيادة جودة السائل المنوي.

وأثار البحث خلافات كبيرة منذ ذلك الحين، مع عدم اعتقاد الكثيرين بأن النظام الغذائي له أي صلة بفرص الحمل.

وتحدث موقع "ديلي ميل" إلى أخصائيي العقم والتغذية قبل الولادة، الذين يقولون إن نجاح النظام الغذائي يعتمد على عمر المرأة، وفترة البدء باتباع النظام الغذائي، ومدى التزام الشريك بذلك.

واستند نظام الخصوبة الأصلي، الذي أنشأه الدكتور، جورج شافارو، بالتعاون مع، والتر ويليت، من كلية الصحة العامة بجامعة هارفارد، إلى دراسة صحة الممرضات، والتي حققت في عوامل الخطر للأمراض المزمنة لدى النساء.

ودرسوا حالة أكثر من 18 ألف امرأة حاولن الحمل، ووجدوا أن تغيير نوعية وجباتهن الغذائية يقلل من خطر العقم، خاصة لدى النساء اللواتي يعانين من مشكلات الإباضة.

ومن بين المقترحات، ينصح الباحثان بضرورة وقف تناول اللحوم الحمراء والدهون غير المشبعة، وزيادة استهلاك الخضار والمكسرات، وتناول منتجات الألبان كاملة الدسم. وقالا إن هذا يساعد على زيادة الإباضة وتحسين فرص الحمل.

ووجدت دراسة يونانية أجريت عام 2018، أن النساء اللاتي اتبعن حمية البحر الأبيض المتوسط، شهدن نسبة نجاح أكبر في الحمل أو الولادة، بعد خضوعهن للتخصيب في المختبر.

وشملت دراسة إيرانية أخرى، أجريت في عام 2017 نساء مصابات بمتلازمة المبيض المتعدد الكيسات، وهو اضطراب هرموني يسبب تضخم المبيض مع أكياس صغيرة، يتبعن نظاما غذائيا مصمما لخفض ضغط الدم.

وتبين أن النساء اللاتي اتبعن النظام الغذائي لمدة 12 أسبوعا، تحسنت ملامح التمثيل الغذائي ومؤشرات كتلة الجسم لديهن، ما ساعد على تحسين الخصوبة.

وقال الباحثون إن اختلاف الوزن يمكن أن يلعب دورا في اختلال التوازن الهرموني. وأوضحوا أنه لا يجب التركيز على أسلوب حياة المرأة فقط، حيث أن دور الرجال هام أيضا.

وعلى سبيل المثال، عندما يُطلب من النساء التوقف عن التدخين وتقليص تناول الكافيين وتغيير النظام الغذائي، يجب على الرجال فعل الشيء نفسه.

ويُنصح الرجال بتناول الشوكولاتة الداكنة، التي تحتوي على حمض أميني ثبت أنه يزيد عدد الحيوانات المنوية، وكذلك حركتها وحجم السائل المنوي.

المصدر: ديلي ميل

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بورقة إجابة بيضاء.. طالبة يابانية تحصل على العلامة الكاملة