حقيقة كشف غموض رسائل "جاك السفاح"!

متفرقات

حقيقة كشف غموض رسائل حقيقة كشف غموض رسائل "جاك السفاح"!
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jtdd

وصلت مئات الرسائل التي يُعتقد أنها كُتبت من قبل القاتل المتسلسل "جاك السفاح" إلى وسائل الإعلام وشرطة لندن، في أعقاب جرائم "القتل البيضاء" التي وقعت عام 1888.

وحيرت الرسائل "الغامضة" العديد من الخبراء منذ فترة طويلة، حيث افترض أحدهم أنها كُتبت من قبل الصحفيين لبيع المزيد من الصحف.

وقدم أحد العلماء مؤخرا أدلة جديدة تُشير إلى أن الرسائل كانت في الواقع مزيفة. وركزت الدراسة على رسالة "Dear Boss" التي ظهر فيها اسم "جاك السفاح" لأول مرة، وكذلك البطاقة البريدية "Saucy Jacky".

وكشف الدكتور، أندريا نيني، من جامعة مانشستر، بعد تحليله 209 رسائل ارتبطت باسم جاك السفاح، أن الرسالتين كتبهما الشخص نفسه.

ووجدت الدراسة أسلوبا لغويا متشابها في النصين، مثل "الجمل الفعلية"، عدا عن التماثل في خط الكتابة اليدوية. كما يوجد تشابه بين الرسالتين ونص ثالث، وُصف بأنه خدعة، والمعروف باسم رسالة "Moab and Midian".

وباستخدام التقنيات اللغوية الحديثة لتحليل الحروف، كشف الدكتور نيني بعض التركيبات اللغوية المميزة المشتركة في النصين. وقال موضحا: "يوجد أدلة لغوية قوية جدا تشير إلى أنهما كُتبا من قبل الشخص نفسه. وتوصل الخبراء في الماضي إلى هذا الاستنتاج المبدئي بالفعل، على أساس التشابه في الكتابة اليدوية".

وقال الدكتور نيني: "بالإضافة إلى القيمة التاريخية لاستنتاجاتي، فإنها يمكن أن تساعد اللغويين الشرعيين على الوصول إلى فهم أفضل للقضية الفردية الهامة في الإنتاج اللغوي. ويمكننا استخدام قاعدة البيانات للحروف، لفهم أسلوب الكتابة الوهمية ومدى نجاحها في التقليد. وتشير النتائج إلى أنه من الصعب جدا القيام بذلك".

ويذكر أن هذه الدراسة لا تحدد القاتل، أو مؤلف الرسالتين، ولكن يبدو أنها تدعم "نظرية الصحفي".

ويقول نيني إن "هذا الاستنتاج ينبغي التوصل إليه من قبل المؤرخين، وليس اللغويين"، وفقا لـ Gizmodo.

ويُعتقد أن القاتل المتسلسل أعدم 5 شابات على الأقل، في وايت شابل شرقي العاصمة البريطانية لندن، على مدى 3 أشهر، ولم يتم إلقاء القبض عليه.

وبالإضافة إلى عمليات القتل الوحشية، حظي اسم جاك السفاح بانتشار واسع، بعد وصول أكثر من 200 رسالة إلى وسائل الإعلام والشرطة، خلال تلك الفترة.

وبدأت الشرطة بنشر هذه الرسائل بعد تلقي أول 4 منها، ما شجع المخادعين على إرسال أخرى مقلدة، مدعين أن القاتل المتسلسل قد كتبها.

وتلقت وكالة الأنباء المركزية في لندن، رسالة (Dear Boss) المكتوبة بالحبر الأحمر، يوم 27 سبتمبر عام 1888، وتم إرسالها إلى سكوتلاند يارد. واستخدم (Saucy Jacky) كمرجع للقاتل في بطاقة بريدية، تلقتها وكالة الأنباء، في 1 أكتوبر 1888.

المصدر: ديلي ميل

ديمة حنا

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا