ترويض النمرة

متفرقات

 ترويض النمرةسيرغي زاباشني بصحبة النمر
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j78a

إن فيديو كهذا يمكن أن يتسبب في إثارة وسائل الإعلام الغربية ويمنحهم مبررا للكتابة عن "شراسة الروس" الذين يتركون حيوانات مفترسة تتجول في مكاتبهم بحرية على هذا النحو.

لم يمض وقت طويل على مجموعة الصور التي نشرتها المصورة الفوتوغرافية، أولغا بارانتسيفا، لفتيات وعائلات تجلس بالقرب من دب روسي في الغابة (الدب يدعى ستيبان، وهو أليف لأنه لم يذق طعم اللحم في حياته، وهو نجم سينمائي مخضرم)، والتي أثارت جنون الإعلام الأوروبي، حتى نشر، إدوارد زاباشني، مروض النمور في السيرك الحكومي الكبير في مدينة موسكو، صورته بجانب النمر، الذي لا يكتفي بالجلوس هادئا، وإنما يتفاعل مع زاباشني الذي يجمع بين وظيفة مروض النمور، ووظيفة مدير السيرك الحكومي الكبير.

يبدو في الفيديو مروض النمور جالسا ويوقع أوراقا، ويجلس أمامه النمر، متابعا إياه، فيداعبه سيرغي زاباشني، الذي ينتمي إلى عائلة من السيرك، فوالدته كانت مديرا لهذا السيرك، بينما كان والده نائبا لها.

ومن الجدير بالذكر أن مبنى السيرك الحكومي الكبير في موسكو أنشئ عام 1960، ويعد أكبر سيرك في أوروبا حيث يستوعب 3300 متفرج، ويبلغ ارتفاع قبته 26 مترا، ويضم مبنى منفصلا للتدريبات.

المصدر: وكالات

محمد صالح