مصر.. صراع الأشقاء على الميراث يكتسح الوسط الفني

متفرقات

مصر.. صراع الأشقاء على الميراث يكتسح الوسط الفني
مصر
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/s9wv

ذكرت صحيفة "الوطن" المصرية أن صراعات الأشقاء بالوسط الفني هذه الأيام، طغت على أنباء أعمالهم الفنية، ولعل أبرزها أبناء شريفة ماهر.

خلاف شريفة ماهر وأبنائها

نشب الخلاف بين شريفة ماهر وأبنائها بالأشهر القليلة الماضية، وتصدرت الصراعات في وسائل التواصل الاجتماعي والإعلام، خاصة بعد إعلانها عن أن نجلها شريف تعدى عليها وعلى شقيقته.

وكان أبناء شريفة ماهر منقسمين فهناك شريف ومجدي باتجاه، وحليم وشقيقته يدعمون والدتهما، وسبب الصراع كان تقسيم الأملاك والميراث.

وعقب إعلان حليم أحد أبناء شريفة ماهر، بوفاة شقيقه الأكبر مجدي، صرحت الأم بأنها لم تكن له أي مشاعر كراهية، وأنها سامحته وتتمنى له المغفرة والرحمة، وقلبها يتألم لفراقه، وقائلة: "مسامحاه من قلبي أنا بردو أم مهما كان بينا مشاكل وقضايا نسيت كل حاجة.. ومش قادرة أتحمل الصدمة بالخبر وأمر بحالة صحية سيئة".

صراعات بين الأشقاء بالوسط الفني

ومن أبرز الخلافات بين الآباء والأبناء بالوسط الفني، كان خلاف الفنان رشوان توفيق مع ابنته وزوجها وحفيده، والذي تصدر وسائل التواصل الاجتماعي منذ عدة أشهر حتى الآن.

وسبب الخلاف الذي نشب بين الفنان الكبير رشوان توفيق وابنته، هو كتابته لبعض الأملاك لحفيدته ابنة ابنه الذي توفي منذ أعوام لضمان حقها بالميراث، واعترضت ابنته آية اعتبارا أن هذا حق جميع الأبناء.

وقد أوضحت شقيقتها هبة رشوان لـ"الوطن" أن توفيق شقيقها توفي، وابنته لها حق بما يكتبه لها والدها رشوان توفيق، حيث إنه أعطانا كل ما نستحق ولم يبخل عن أحد من أبنائه بشيء.

بجانب تأكيد الفنان رشوان توفيق، دائما خلال تصريحاته أنه يحب ابنته ويدعو لها وينتظر أن تطرق عليه الباب وتأتي بين أحضانه، مؤكدا أنه لا يكن لها أي مشاعر غضب أو حتى لنجلها الذي يقف بصف والده ضد جده.

صراع أبناء شعبان عبد الرحيم

كما انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي خلال أواخر العام الماضي أيضا، صراعات بين أبناء شعبان عبد الرحيم، وتصريحات مختلفة من أبنائه عن وجود خلاف بين الأشقاء بسبب الأموال.

واتهم الابن الأصغر لشعبان عبد الرحيم، شقيقته بأنها حاولت قتله من خلال تأجير بلطجية قاموا بمهاجمته وهو ذاهب للمنزل بوقت متأخر، وأكدت أخته أنها لم تفعل ذلك ولا صحة لهذا الكلام.

وبداية الأمر كانت بين عصام وعبد الرحيم، وصراعات على تقسيم الأملاك والأموال، وبنهاية المطاف تصالح جميع الأشقاء، وضرب الابن الأكبر لشعبان عبد الرحيم رأسه بحذاء والده واعتذارا له مما حدث بين الأشقاء.

الممصدر: صحيفة "الوطن" المصرية

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا