تعلم الفنون القتالية الشرقية في موسكو

متفرقات

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h0dz

انتشرت في الآونة الأخيرة مدارس لفنون القتال الشرقي في أنحاء العالم، وروسيا ليست استثناء، فالبعض يأتي من أجل تعزيز قوته البدنية بينما يبحث الآخر عن طريقه الخاص إلى الفلسفة الشرقية.

وتخطت الفنون القتالية الشرقية منذ زمن حدود المنطقة، التي ولدت فيها، والآن بإمكان المعجبين بها تعلم الكاراتيه والجودو والإيكيدو، ليس في الصين واليابان فقط، كما كان الحال قبل نصف قرن، وفي العاصمة الروسية الكثير من المدارس والنوادي المتخصصة في تعليم الفنون القتالية، ولها عشرات الآلاف من المتابعين.

يتعلم الفنون القتالية الشرقية الصغار والكبار

ورش العمل لهذه المدارس، مثل هذه الورشة في الهواء الطلق، تستقطب على الدوام جمهورا واسعا، ولكن هذا المستوى من المهارة يتطلب بالطبع سنوات طويلة من التدريب.

وتعد هذه المدرسة للفنون القتالية وسط موسكو من أشهر المدارس في المدينة، وهذه الصالة مليئة بالطلاب على مدار الساعة، ويتدرب هنا الأطفال ظهرا والكبار حتى وقت متأخر من الليل، ويمكننا أن نلتقي في هذا النادي طلابا من جميع المستويات، من مبتدئين إلى محترفين يحملون الأحزمة السوداء.

يتطلب التعلم على الفنون قدرا كبيرا من التركيز

وانضمَ طاقم RT أيضا إلى صفوفِ طلاب هذه المدرسة لدرس واحد فقط، ليكتشف أنه أمر صعب يتطلب قدرا كبيرا من التركيز، وكما يقول المدربون فهذا يعد فلسفة خاصة، لأن الفنون القتالية الشرقية تتيح لك رؤية الأمور من زوايا مختلفة تكون فيها الحكمة أكبر والفهم أعمق.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور