الحرب على داعش في العراق

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/h021

أكد قادة عسكريون أن العمليات بشمال وشرق محافظة الأنبار في العراق تشهد تقدما حذرا، ويؤكد سياسيون أن القضاء على تنظيم داعش بحاجة إلى تعاون دولي حقيقي.

وأكدت المصادر العراقية الأمنية مقتل العشرات من عناصر التنظيم بشكل متواتر. واللافت أن الأخير لا يزال يعتمد على تكتيك الهجمات الانتحارية، ما يدلل على استمرار تدفق المتطرفين اليه وحصوله على الدعم الخارجي.  وشهدت حسابات الحرب منذ أكثر من عام متغيرات كثيرة، الا أنها مستقرة في الوقت الحاضر على ما يبدو عند نقطة تحول داعش إلى حالة الدفاع على جبهتي بيجي والأنبار، مع بقاء التقدم في عمليات التحرير بطيئا بصفة عامة، أمر علله قادة عسكريون بالحاجة للتأني والحذر بسبب العبوات الكثيرة والمباني الملغمة والهجمات الانتحارية.

استمرار المعارك في مناطق شمال الرمادي

التحالف الدولي بزعامة واشنطن لطالما أعلن عن تنفيذ ضربات جوية على مدار أشهر، وأعلن أيضا استهداف مقرات للتنظيم، الا أن ضرباته حتى الآن لم تنجح في كبح جماح داعش، إلا في مناطق شمال العراق، ما يعكس وفق مراقبين غياب الجدية في القضاء على التنظيم بمناطق أخرى سواء في العراق أو سورية.

نجاحات جزئية تحققها القوات العراقية المشتركة، لكن الحرب ضد داعش على ما يبدو يراد لها وفق متابعين أن تطول في ظل عدم جدية التحالف في القضاء على الإرهاب، وفي ظل المماطلة الغربية المستمرة بتسليح العراق.

التفاصيل في التقرير المصور