جندي إسرائيلي يعتدي على طفل مكسور اليد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gzlu

أظهر شريط مصور جنديا إسرائيليا يعتدي على طفل فلسطيني مكسور اليد في الضفة الغربية، خلال مسيرة مناهضة للجدار، فيما أعلن نشطاء تضامنهم مع عائلة الطفل بعد تلقيها تهديدات من مستوطنين.

ففي صورة جديدة لصراع غير متكافئ، يثب جندي إسرائيلي مدجج بالسلاح على طفل فلسطيني أعزل مكسور اليد، وللوهلة الأولى ظن الجندي أنه تمكن من الطفل وثبته بوزنه وسلاحه، وذلك قبل أن تنقلب فعلته عليه بانقضاض عائلة الطفلِ على الجندي وتخليص ولدها بما قدر لها من لكمات وعضات وجهت للمعتدي.

عائلة الطفل تحاول تخليصه من يد الجندي الإسرائيلي

وتؤكد معلومات المسؤولين والمصادر الإعلامية أن إسرائيل تعامل الأطفال الفلسطينيين بالطريقة ذاتها التي تعامل بها البالغين، اذ تخضعهم لنفس أساليب الاعتقال والتعذيب، من دون مراعاة للقوانين والمواثيق الدولية، التي تحظر الإساءة للصغار.

وتواجه عائلة الطفل محمد التميمي تهديدات من مجموعات المستوطنين، التي توعدت بالاعتداء على العائلة والتحريض على اعتقال النسوة اللاتي ضربن الجندي الإسرائيلي.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور