لبنان.. فراغ رئاسي وحكومة معطلة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gxn1

فشل وزراء الحكومة اللبنانية من جديد في الاتفاق على آلية لاتخاذ القرارات داخل الحكومة.

ويتزامن ذلك مع عدم التوصل إلى حل جذري لأزمة النفايات في بيروت وضواحيها، مع استمرار تحركات شعبية متباينة ، ضد أسلوب الحكومة في التعامل مع المشكلات الداهمة.

لبنان

لم تحرك الحلول التي توصف بالمؤقتة لأزمة النفايات في بيروت وضواحيها، ساكنا في الجمود الذي يطال العمل الحكومي، وعلى وقع تظاهرات متكررة، تكثر أحيانا وتقل أخرى، يجتمع الوزراء.

وبقي الخلاف على آلية اتخاذ القرارات داخل الحكومة على حاله، ويؤكد رئيس الحكومة استعداده للتوافق وليس التعطيل، ويجدد التلويح باللجوء لخيارات صعبة منها الاعتكاف أو الاستقالة، لا يقنع هذا الكلام وزراء التيار الوطني الحر وحزب الله فيمتنعون عن توقيع مراسيم حكومية، ويتزايد في بيروت الحديث عن أن الحكومة تترنح.

لبنان

تتحدث أوساط التيار الوطني الحر عن العودة إلى خيار الشارع، في حال جرى التمديد لرئيس أركان الجيش، النائب وليد جنبلاط أبدى خشيته من أن المظلة الحامية للبنان بدأت تتلاشى، فيما حذر حزب الله من استقالة الحكومة لأنها تدخل البلاد في المجهول.

إلى جلسات مقبلة، تؤجل الحكومة النقاش في أزماتها التي تتكاثر، وما يثير خشية الكثيرين، هو تحول الحكومة إلى إطار لنقاش الخلافات بين القوى المشكّلة لها، بدلا من تسيير أمور البلاد.

التفاصيل في التقرير المصور