مقابر جماعية بتكريت وحصار "داعش" بالرمادي

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gt5x

يوما بعد آخر تتكشف صور جديدة للحرب في العراق، كان من أهمها إعلان وزارة الصحة انتشال السلطات 470 جثة من مقابر جماعية عثرت عليها على مشارف تكريت.

وتعود حادثة "سباكير" من جديد إلى الواجهة، فيما أعلنت وزارة الصحة العراقية استلام الطب العدلي  470 رفاة لضحايا مجزرة سبايكر، التي ارتكبها تنظيم داعش في تكريت بحق طلبة القوة الجوية العراقية.

وتشير المعلومات إلى أن عدد الضحايا يتجاوز 1700 مجند، مذبحة وزع الإرهاب ضحاياها على مقابر في مواقع مختلفة قرب القصور الرئاسية في تكريت.

داعش اعدم الطلبة في منطقة القصور الرئاسية بتكريت

ويتلقى تنظيم داعش الضربات من الأرض والجو على جبهات كثيرة، القوات الأمنية والحشد الشعبي يفرضان حصارا على التنظيم بعد تطويق المدينة من المحاور الغربية والشرقية والجنوبية، مناطق الطاش والحميرة وحي جامعة الأنبار تحررت ومنافذ المدينة تحت السيطرة، ليتحول عناصر التنظيم بذلك إلى الموقف الدفاعي فقط.

القوات الأمنية والحشد تقطع خطوط امدادات داعش

وفي محافظة صلاح الدين فقد التنظيم حالة الدفاع والهجوم وأجبر على الانسحاب من مناطق الاسحاقي والكسارات والدجيل وسيد غريب والجهتين الجنوبية والغربية لسامراء بعد عمليات هجومية نوعية نفذتها القوات المشتركة على محاور مختلفة.

القوات الامنية تضرب داعش من البر والجو

أما في بيجي فتطهير مناطق المزرعة والحمرة والحاوي وتأمين طرق المصفاة يعكس تقهقر التنظيم هناك، عمليات نوعية لم تشهد أي دعم يذكر من مقاتلات التحالف الغربي.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور