مواقف المعارضة السورية من مؤتمر الحوار بموسكو

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gj4j

شدد الرئيس السوري بشار الأسد خلال لقائه الأمين العام للاتحاد البرلماني الدولي مارتين تشونغونغ على أن دمشق متمسكة بإيجاد حل لأزمة البلاد عبر الحوار.

يأتي ذلك في وقت أكد فيه عدد من ممثلي المعارضة الداخلية ضرورة حضور قوي للأطراف في مؤتمر الحوار المقرر انعقاده في موسكو حتى تكون إمكانيات النجاح قائمة.

أسئلة كثيرة يطرحها الشارع السوري بشأن مؤتمر التشاور المزمع عقده في موسكو، والذي أخذ حيزا واسعا من التحضير والدعم وفق مصادر دبلوماسية روسية. وترتبط هذه الأسئلة بمدى حضور قوى المعارضة السورية في الداخل والخارج، لكي يحقق المؤتمر على الأقل النسبة المطلوبة من النجاح، بعد قرار الحكومة السورية بالمضي إليه من دون قيد أو شرط.

وجاء موقف هيئة التنسيق المعارضة، وفق متابعين للمشهد السياسي السوري أقل تشددا من موقف قوى أخرى في الداخل كتيار بناء الدولة، الذي رفض المشاركة كمكون سياسي وقاطع أفراده المؤتمر.

وقدمت هيئات سياسية معارضة أخرى بدورها نظرة إيجابية فيما يتعلق باستقراء نتائج الحل السوري المنبثقة عن موسكو.

وتبقى فرص الخروج بخطوات تسهم بحل للأزمة في سوريا قائمة، لا سيما مع الإشارات الدولية التي بدت واضحة تجاه تأييد الجهود الدبلوماسية الروسية.

التفاصيل في التقرير المرفق